المقالات

في يومها.."قدس" واحدة أم "أقداس" عديدة؟! قاسم العجرش

704 06:36:11 2016-07-01

قاسم العجرش qasim_200@yahoo.com

كثير من المتابعين، إعلاميين ونشطاء ومواطنين أيضا، يفهمون اأتخاذ آخر جمعة من شهر رمضان المبارك، يوما للقدس، بتوجيه من الإمام الراحل السيد الخميني قدس سره الشريف، على أنه أمر تعبوي متعلق بمدينة القدس وحدها، وأنه وسيلة وفي كل عام؛ لأستذكار مظلومية هذه المدينة المسلمة، المغتصبة من قبل الصهاينة ، ولتبقى القدس قضية حية، في وجدان الأمة الإسلامية.

الحقيقة أن هذا الفهم صحيح الى حد بعيد، لكنه يبقى قاصرا عن الإحاطة بالغرض الأساسي، من جمعة يوم القدس الرمضانية؛ فلماذاهذا القصور في الفهم؟!

مظلومية القدس الشريف؛ وإن كانت هي العنوان الرئيس لهذا النشاط التعبوي، الذي يمارس على مساحة الأمة كلها، إلا أنها عنوان تنظوي تحته، مئآت بل وآلاف العناوين الفرعية، التي يجب أن تُنظِم الأمة صفوفها بغية معالجتها تعبويا، بقدر لا يجعلها غائبة عن الوعي العام، وهو الغياب والتغييب؛ الذي يسعى اليه أعداء الأمة، في كل زمان ومكان.

تشكل مظلومية الشعب البحريني، واحدة من العناوين المهمة، و"قدسا" من بين"اقداس" الأمة، التي ما برحت تنزف بلا كلل، جراء التعسف والقمع والطغيان، الذي تمارسه الأسرة الخليفية، المتسلطة على رقاب الأحرار، في هذا البلد المسلم العزيز، وفي كل يوما تمعن هذه السلطة الغاشمة، في تنكيل إذلال وإهانة.

لقد وصلت هذه الأيام؛ ممارسات السلطة الخليفية القمعية ذروتها، حينما قادها طغيانها وعتوها، الى سحب الجنسية عن آية الله الشيخ عيسى قاسم، وهو البحريني الأعمق جذورا، من جلاوزة قبيلة العتوب، التي تسلطت على جزر البحرين وشعبها، وهي الغريبة عنها.

في سوريا ثمة "قدس" أخرى، تحتاج الى وقفة تعبوية، مثل التي نقفها في آخر جمعة رمضانية، فقصبتي الفوعة وكفريا، مازالتا تنزفان دما نقيا طاهرا، منذ سنتين تقريبا، حيث يحاصرهما الاجرام التكفيري الداعشي، وحيث يتعرض اكثر من اربعين الفأ؛ من اتباع اهل البيت عليهم السلام، الى تجويع وحصار وإبادة جماعية، على اساس الهوية، وتحت سمع وبصر العالم كله، فيما تقف "الأمة" متفرجة على المجازر الوحشية، دون أن تتحرك الضمائر بما يكفي لأن ينقذ هؤلاء الأبرياء.

في اليمن مازال التحالف الإجرامي، الذي تقوده مملكة الأشرار الوهابيين السعوديين، يلقي حمما من طائراته بلا هوادة، على افقر شعب بالعالم، لا لشيء؛ إلا لأن هذا الشعب يحب الحياة، ولأنه يريد أن يعيش عزيزا كما كان أبدا، ولأن أبناء هذا الشعب يشهدون أن عليا وليا الله!

كلام قبل السلام: القدس ليست مسجد قبة الصخرة، ولا المسجد الأقصى فحسب، بل هي بغداد، وآمرلي والبير، والدجيل وبلد ومدينة الصدر، ومزار شريف وكراتشي، وفوعة وكفريا، وصنعاء ومأرب، والمنامة وسترة، والأحساء والقطيف والعوامية، وكل الأقداس التي تتعرض لما تعرضت له القدس حبيبتنا الأزلية!

سلام....

 

 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.48
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك