المقالات

ماذا بعد تفجيرات بحر عمان..!؟


 نزار العبادي

 

ماكان تفجير الناقلتين في بحر عمان يوم الخميس عملا مفاجئا، فالرياض لم تعقد قمة مكة إلا تمهيدا لحدث كبير يمنح حلفائها مسوغ تدويل العقوبات الأمريكية على إيران عبر مجلس الامن الدولي، بعد أن فشل ترامب بفرض الالتزام بها على أوروبا وآسيا بصيغتها الأحادية.. وقد تكشف الساعات المقبلة حراكا خليجيا لتقديم شكوى على إيران لدى مجلس الامن الدولي.

فالولايات المتحدة تدرك أن خيار الحرب نتائجه كارثية، ولاتطمح باكثر من الحصار المحكم، غير أن الرياض وأبو ظبي تقرأ الخيارات بحسابات مأزقها المحرج في اليمن، بعد أن أصبحت كل اراضيها اهدافا للطائرات الانتحارية المسيرة، بعد خمسة أعوام على الحرب.. وايضا بحسابات ازمتها مع قطر، وقلقها من البحرين، ورفضها بقاء سلطة العراق بيد شيعته، واستعادة تماسكه الوطني وقوته.. فهي تعد كل هذه الأطراف (محور رأسه إيران)..!

لقد تزامن تفجير الناقلتين مع زيارة رئيس الوزراء الياباني لإيران الرامية لنزع فتيل الازمة، لتكشف هوية الفاعل بأنه الطرف الساعي للحرب.. ويؤكد ذلك أن احدى الناقلتين ترفع علم جزر المارشال، وهي دويلة استقلت من امريكا في 1986، ولايتجاوز سكانها 52 ألف نسمة، وأصبحت إحدى أهم القواعد العسكرية الأمريكية في المحيط الهادي.. ولاشك ان الحدث سيدخل بوصف استهداف مصالح أمريكا.

كما أن التفجير وقع بالمنطقة القريبة من السواحل الإيرانية، لتذهب أصابع الاتهام لإيران، وهو ماحدث بالضبط بإعلان واشنطن بعد ساعات منه اتهام طهران بالعملية.

ويبدو ان الخليج لم يتعلم بعد قواعد لعبة الكبار، ففي الوقت الذي تظن اقطابه ان شن الحرب على إيران سيحسم الجبهة اليمنية، ويفقد العراق عمقه الاستراتيجي، ويبدد خطر المقاومة على إسرائيل، فإن الولايات المتحدة التي بلغت مبيعات اسلحتها للسعودية وحدها بين 2014-2018 اكثر من 20٪ من إجمالي مبيعاتها، والتي يعترف "ترامب" بابتزاز انظمتها مئات مليارات الدولارات "بمكالمة هاتفية"، لن تفرط ب"الفزاعة الإيرانية"، ولن تفرط أيضا بفرصة اعلان "صفقة القرن" منتصف الشهر الجاري، وفرصة تدويل العقوبات الاقتصادية على ايران، ولا بكل مشاريعها السياسية في المنطقة..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك