المقالات

العراق يغرق في مستنقع الاحزاب والكورونا  


اسعد عبدالله عبدعلي ||

 

منذ الامس والرعب ينتشر في الحي الذي اسكنه, بعد وفاة سادس شخص بفايروس الكورونا, كان الاغلبية في الاشهر الاولى للوباء يعتبرون الامر مجرد دعابة صهيونية مغرضة! لمنع الناس من العمل والعبادة, وبعضهم كان يصرح بعلو صوته: "انها مؤامرة اسرائيلية لمنعنا من الصلاة في الجوامع", وكان البعض الاخر يفتخر بتحدي تعليمات السلامة, فيرفض لبس الكفوف والكمامات, لكن الان كل شيء تغير مع زحف الموت نحو بيوت الناس.

حكايات يومية كلها حزن وألم, والسبب مختلط ما بين سوء الحظ الذي جعلنا تحت  حكم احزاب السوء, وما بين جهل اجتماعي واسع.

مات صديقي ابو حنان لأنه كان عبداً لسياسي, حيث كان رمزه السياسي يسخر من ضجة العالم حول الفايروس المميت, فكان هو يتلقى كلمات الرمز السياسي كحقيقة مطلقة لا نقاش فيها, حذرته مما يفعل بنفسه وبعائلته, فكان يقول: "الاستكبار العالمي نجح في الضحك على العالم, لكننا نعيش ببركة فكر وعبقرية رمزنا السياسي, الذي فضح اكذوبة الطغاة".

لكن لاحقا فتك به فايروس الكورونا هو وعائلته, ومات وهو مندهش من كذب رمزه السياسي, الذي اوقعه فريسة للكورونا.

المستشفيات الحكومية اصبحت مكان للعدوى, من يدخلها يصبح في خطر مميت, نتيجة الاجراءات الخاطئة, وتخلف المنظومة الصحية الحكومية, والسبب سطوة الاحزاب عليها, والتلاعب بمخصصات الوزارة, والتربح من عقود الوزارة, حتى تحولت الوزارة الى الاسوء بين العالم, فها هي اذربيجان البلد الفقير تتبرع لنا باطنان من المساعدات الطبية, وقافلة المساعدات الطبية الصومالية قريبة على الابواب, احزاب العهر جعلت العراق من بلد نفطي غني الى بلد يستجدي المعونة حتى من افقر البلدان.

المجتمع لو ينصت لكلام المرجعية الصالحة لما غرق في بحر الوباء, السيد السيستاني (حفظه الله) قبل اشهر اصدر فتوى تطالب الجميع بالالتزام بالتعليمات الصحية, وتعتبر المصاب بالكورونا الذي يختلط مع الناس ولا يحجر نفسه غير معذور شرعا, ويتحمل الاضرار التي يقع فيها الاخرين, ويتحمل دية من يتوفى جراء نقله للمرض للأخرين.

مع الاسف الاغلبية غارقة في الجهل والعناد, وغير مدركة لحجم مسؤوليتها, فمن يتهاون يكون كالمنتحر, واذا تسبب بعدوى الاخرين فهو منتحر وقاتل فهل هناك اقبح من هذين الفعلين!؟ 

اليوم.. لا هم لأحزاب العهر الا السطو على عقود علاج الكورونا والمتطلبات الصحية, وسخروا شركاتهم الدوائية لاستيراد دواء منتهي الصلاحية, ثم بيعه للشعب المسكين بسعر غال, فلا يهمهم حتى لو يبيعوا السم للشعب العراقي, وذلك فقط لانهم احزاب متعفنة عاهرة ولدت من رحم الشيطان.

عندما يكون المجتمع غارق في الجهل والاساطير,, وفئة منه عادت لعبادة الشخوص, واخرى لا تعرف الا العناد, وعندما تكون الطبقة السياسية واحزابها عاهرة وداعرة وغارقة بالفساد والحرام, فلا تنتظر ان نعبر هذه المحنة بسلام, الا برحمة من الله عز وجل.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.36
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 330.03
ريال سعودي 320.51
ليرة سورية 2.35
دولار امريكي 1204.82
ريال يمني 4.81
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك