المقالات

آه كم مؤلم العيش فيها؟!


 

مازن البعيجي

 

منذ خُلقنا ونحن في فضاء خديعتها وجاذبية الوان مكائدها ، نغفل نغفل ونرجع للوقوع في شراكها ، متلونة ناعمة متعددةٌ أدوات صيدها لنا ، ونحن فيها فصيل يتبع اثر أمه دون معنى! كل يوم نائبة ، وكل رزية ، وكل يوم حزن ، وكل آن فقد ولا خلاص لنا .

قاصرون يوم قصرنا أن نفهمها ونعرف خبث سريرتها ، أو قصّر معنا الآباء الفقراء ممن يحسنون بها ومعهم نحن وثقنا ، حتى اثخنت لنا الجراح وسال منا دمًا ، نزفُ شلال مع قلة الضماد! فهرعنا الى خرق بالية تصورناها البديل المطبب لجراحنا ونسينا أننا في "الدنيا" قليلة المعروف والجود وهي التي لا تهب بالمجان شيء إلا وفي قباله مثمن باهض يؤلمنا ، فسالت لنا عواطف تنزف ، واحاسيس تشخب دمًا ، وكسرت خواطر ، ونحرت ضمائر ، ورقصت على جثاميننا وحوش بإسم الدين والسماء تقرضنا وما تعلمنا ، وكأننا ذاكرة السمك الذي يرى السنارة تتربص به وتأخذ صديقه وهو ينتظرها كرة اخرى تأتي!

غاب عنا في كثير من سني العمر أنها متلونة وتستخدم كل شيء للوصول لنا ومن الأعماق تقهرنا ، بل وترى نفسها الحق المطلق ونحن الباطل رغم طهر ما نحمل ورقيق ما يريق دموعنا ، لكنها في النهاية هي وظيفتها وما علينا أحد جنى كل الأمر نحن من صدقها وهي الكذوب ومن آيات وروايات وتجارب منها حذرتنا . بقي املاً في اخر المطاف توسل بخالق الصدق والإخلاص والأخلاق أن لها بمترنح العمر لا يسلمنا .

 

البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه يسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم)..

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك