المقالات

الحمد لله الذي خلق الحسين..

1023 2021-09-23

مازن البعيجي ||   محطة الحسين "عليه السلام" من أعظم محطات الحياة والكون، محطة استشفاء واستسقاء، ومنهل عذب رَويّ، يهطلُ على نفوسنا المتعبة والمربكة والضائعة، تجتمع على موائد روحية خلق بها سحر التوبة والرجوع لله خالق الحسين، وكأن هذا الخلق هو "التوبة" وسبيلها والصراط،  ومن دونه كل الأمور مجهولة! ومن هنا عشْقه سيف ذو حدين، في حبه النجاة وفي عدائه الهلاك!  وهنا يردُ سؤال: كيف لشيعي أن يعادي الحسين بالحرب على زائريه وعشاقه لأنهم من إيران الإسلامية!؟ والمهج والأرواح تجلس خلف المنافذ كالثكالى، حيث الحر والتراب والبكاء والعويل والنحيب،   لأن هناك حكومة ناقصة عميلة وشذّاذ في العقيدة والتفكير ذوات النفوس الواطية التي لم تجد من الذنوب ماتقترف إلا ذنب حرب الحسين "عليه السلام" في عشاقه وهو ماء القراح الطاهر والمطهر، لذا سجلوها عليّ انا مازن الخادم سيَهلك كل من ساهم بمنع زائري أبي عبد الله الحسين "عليه السلام" عاجلا ويُفتضح أمره وتبدو سوأته لما شاهدته من لوعة في قلوب الإيرانيين وتناهيدهم التي تقطّع الأنفاس، ولا أظن الحسين والمهدي سعداء بمن خَلق هذه الأزمة بجهالة لم يفعلها عتاة الفساد والمجرمين!!! ( إِلَّا الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَذَكَرُوا اللَّهَ كَثِيرًا وَانْتَصَرُوا مِنْ بَعْدِ مَا ظُلِمُوا وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ ) الشعراء ٢٢٧ .   البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه يسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم).. 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
رسول حسن نجم
2021-09-23
يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان مفعولا.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك