المقالات

الصدر والعامري والمالكي في قاعة واحدة !!


 

د. حيدر سلمان ||

 

اجتماع السيد مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري مع قادة الاطار التنسيقي اليوم الخميس ربما سيساهم بلملمة البيت الشيعي وهو المكون الاكبر في البلاد ومصدر ثرواته وقوته الاقليمية.

الاجتماع اشادت به بقية المكونات من كتل سنية وكردية بما يسهم بفتح افاق للهدوء والتفاوض بعقلانية وقد يسهم بتشكيل سريع للرئاسات الثلاثة.

بالطبع هناك اسئلة تطرح وتتبلور لدى الكل ولكن الواقع يفرض ان العراق بوضع قد تؤدي الاكور لمواجهات تضر بالسلم الاهلي وخو امر لايتمناه الجميع.

علما اننا لطالما كنا ندفع نحو حكومة اغلبية ولكنها فقدت حين تجمع الكرد بقالب واحد والسنة بقالب واحد.

فليس من المعقول ان يكون المكون الشيعي وهو المكون الاكبر للبلاد وعموده الفقري متفكك ليذهب طرف واحد ياتلف مع كل السنة والكرد لاذابة الاغلبية، والاغلبية الصحيحة تكون بطريق واحد لاثاني له فائزين من المكونات الثلاثة لتشكيل الحكومة، يقابله خاسرين لتشكيل جبهة معارضة،

‏ولمن يتذكر بعد انتخابات 2018 كان هناك تكتلان كبيران هما: "الاصلاح" (التيار الصدري، الحكمة، الانقاذ الوطني، اليكتي) يقابله "البناء" (الفتح، القانون، البارتي، المشروع العربي) وكانت فرصة مناسبة لتشكيل اغلبية ومعارضة.

عموما نتمنى ان يكون ذلك لصالح البلاد ولو مرحليا ونتمنى الاغلبية ولو مستقبلا، من المكونات الثلاثة ومعارضة من المكونات الثلاثة كذلك.

بعد الاجتماع تسربت نقاط محددة تعتبر عامة، وكان هناك حديث من الهيئة السياسية للتيار الصدري وما لم يعلن من الاجتماع لم يتسرب للان.

🔹اضيف:

قبل ان ينتقد اي احد ما كتبته فليتمعن جيدا بكل كلمة حيث ما كتبته لا سبيل غيره للاسف وبالنهاية نتمنى الخير والرفعة للوطن ويجب ان نتسامى فوق جراحنا حيث النزاعات كبيرة والشق يعصف بالبلاد.

ـــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك