المقالات

لحظة ادراك..!


زينب ال جياد||

 

في يوم من الايام كنت في المنزل وكان في ضيافتي اقاربي …لقد امتلأ المنزل وكانوا جميعا يضحكون ويلعبون والكبار كانوا يتحدثوون عن أمور الدنيا…كنت جالسة مع بنات عمي  العب وكنت شديدة الفرح والبهجة. حتى شعرت بالعطش فذهبت الى المطبخ لأحضر قدحاً من الماء وانا في طريقي للمطبخ. لم اشعر الأ بأن الاضواء التي كانت تضيء المكان، خفتت شيئا فشيئا، ولم أشعر الا بالظلمة سيطرت على المنزل ولقد كان البيت مليئ بالضجة ولكن بعد ذلك لم اقدر اسمع سوى أصوات الهدوء …

لقد كنت متفاجئة من المنظر الذي اراه ومستغربة وفي نفس الوقت …كان الخوف مسيطر على قلبي .وكأن الافكار أحتلت  عقلي. كنت في الغرفة وحيدة لم اعرف اين اذهب فأنني خائفة حتى لم استطع انظر الا أناملي من شدة الظلام …في هذه الحظه ادركت بأن الجميع تركني وبقيت وحيدة في هذا الغرفة التي يملئها السواد…

لم استطع افكر في شيء تذكرت أن الله معي ،فأنني لست وحيدة. لكن هنا تذكرت بأنني غافلة عن الله وخجلت ان اطلب المساعدة منه . فأنني كنت اللهو في الدنيا ونسيت الله وعندما اصحبت أحتاجهه توجهت له.

في هذا الوقت تذكرت القبر وكيف سأكون فيه وحيدا، وكيف سوف يتركنا الاهل ونبقة وحدنا في الظلمة، مثل الذي حدث معي وانا في غرفة مظلمة لا يسمعني احد فقط الله هو الذي يراني ويسمعني،كنت افكر كيف سأكون وحيدا  في القبر وانني في الدنيا كنت غافلا عن الله ولم أجهز شيء معي لأخذه معي الى القبر كيف سوف أواجه الله وانظر اليه وأنني نسيت رحمته وعطفه، كنت خجولة من نفسي جدا ولم استطع افكر في شيء سوى هذا.

لكن رغم الوحدة التي كنت بها اشعر بأنني لست وحيدة، وكان عطف الله يحيط بي،وكانت رحمته تحميني.،وكان نور وجوده يضيئ قلبي،رغم انني لم اتذكره مره هو يتذكرني كل مره.

وفي هذه الحظه ادركت بأنني كنت نائمة  وجلست من على الفراش ،ونبضات قلبي تتسارع،ولم اشعر بأنن الذي حدث هو مجرد حلم لم يحدث لكنني كنت خائفة وملامح الخوف واضحة في وجهي حتى امي قالت: مابالكِ يازينب أيحدث معك شيء؟ !

قلت لها:  كلا لكنني ذاهبة الى لقاء الله

ذهبت لأتوضئ وكان الفرح مسيطر على قلبي وكنت متشوقة حتى اركع الى الله.  ذهبت نحو السجادة وبدأت بالصلاة،وما أن اتممت صلاتي ركعت الى الله والدموع في عيني وانا ادعو ان ينير قلبي،وينور طريقي،من نور رحمته ووجوده…

لم اشعر انه مجرد حلم بل كان تنبيه من رب العرش، وفقط لانه يحبني اعطاني هذه الاشارة حتى لا اغفل عن نفسي ولا أبخل من ذكر الله.

كلما حدث معك شيئ لاتنسه ان الله موجود لاينسى عبده، فأن الله يخاف علينا، كاخوف الاب لابنائه،ويحمينا بحنانه، مثل الام وحنانها على اولادها.

هنا يجب ان ندرك ان الحياة مجرد وقت تنتهي، وكل يوم تصبح في يوم جديد وحياة وجديدة،لكن سوف يأتي اليوم الذي تجلس فيه لكن ليس للحياة بل الى الموت وبداية الحياة الابدية، عندما نذهب الى السفر نأخذ الامتعة التي نحتاجها، لكن عند ذهابنا من هذه الدنية لا نحمل شيئا معنا، فقط الاعمال الموجودة على يميننا وشمالنا.

نسأل الله ان يحشرنا معه في الدنيا والاخره،ومعا محمد وال بيته الاطهار.

بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم،

 ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
ali alsadoon
2022-06-14
احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك .
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1470.59
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك