معكم يا أهلنا في البحرين والجزيرة العربية

مطالب علي السلمان .. لا السجن يحجبها ولا السجان


ذو الفقار على

 

ليس هناك شيء الى الابد ، لم تستمر المماليك و الامبراطوريات دون نهاية موجعة لهم ، الانقلابات و الثورات مستمرة ومن كان مطارد وسجين يصبح حاكم ومسؤول .

لكن المشكلة التي يعانيها الطواغيت انهم لايعتبرون او كما قال تعالى { وَيَمُدُّهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ } ، الى ان يأتي يوم يجدون انفسهم هاربين خائفين ، ويتم فيهم تنفيذ القصاص العادل او يحاسبهم شعبهم بطريقته الانتقامية .

ما جرى للطغاة لم يكن تاريخ قديم ، بل ان اغلب الدكتاتوريات اليوم جاءت بفترات متقاربة مع من سقطوا واحداً بعد الاخر ، كما في دكتاتوريات صدام والقذافي ومبارك وصالح وسيستمر سقوط الباقين .

هنا علينا ان نعلم ان مايرتكبه النظام البحريني بحق اغلبية شعبه وقادتهم هي حماقة ، سيندم عليها مرتكبيها يقيناً ، فالايام يداولها الرحمن بين الناس ، و على الظالم تدور الدوائر .

لا اعلم كيف لعاقل ان يعتقد انه يستطيع البقاء حاكماً بمحاربة نسبة ٧٠٪؜ من الشعب مستخدماً ابشع وسائل القمع ، و الشعب لا يريد سوى حقوق اغلبيته المسلوبة .

لماذا لا يملك شعب البحرين وباقي الشعوب العربية حق تقرير مصيره ، الذي قبلوه حكام العرب ودول الغرب لمحتلي فلسطين ، ورفضوه على الكثير من الشعوب العربية .

الشيخ علي السلمان القائد البحريني المطالب بحقوق شعبه ، حكمت عليه سلطة ال خليفة الظالمة بالسجن المؤبد؛ بسبب مواقفه بحقوق وطنه وشعبه وكذلك فعلت مع باقي قادة الشعب .

لكن هذا النظام الظالم ربما نسي ان الموضوع ليس شخصي ، لينتهي باساليب السجن و النفي و الاعدام وغيرها ، انها مطاليب شعب سيحملها مواطنوه واحداً بعد الاخر الى ان تتحقق .

ائمة اهل البيت لم تحجب شمسهم غرابيل اعدائهم ، فلقد انتصروا حتى بمظلوميتهم و بدمائهم و سجونهم ، فلم يحجب نور الامام الكاظم لا السجن ولا السجان وبقي يذكر الى الان ويلعن من قتله على لسان الملايين .

وهكذا سيكون مصير شيعتهم ماداموا مطالبين بحقوقهم غير معتدين على حقوق غيرهم ، فيا حكام البحرين وجلاوزتهم اعتبروا عسى ان تحافظوا على شيء من ماء وجوهكم قبل ان تراق بأسباب ظلمكم .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك