الصفحة الإسلامية

الإمام الخامنئي: مخططات قوى الغطرسة ضد ايران مصيرها الفشل

463 15:18:00 2012-06-27

 

طهران / مراسل براثا نيوز

 

اعتبر قائد الثورة الاسلامية «الامام السید علی الخامنئی» الصحوة الاسلامية الراهنة بانها مستلهمة من المسيرة الظافرة للجمهورية الاسلامية في ايران لدى الراي العام في العالم الاسلامي، مؤكدا فشل جميع مخططات قوى الغطرسة ضد ايران رغم تكالبها وتعبئتها كل امكانياتها في هذا السبيل. 

 

و قال القائد الثورة الاسلامية «الامام السید علی الخامنئی» في كلمة له اليوم الاربعاء خلال استقباله رئيس السلطة القضائية وكبار مسؤوليها في مدينة مشهد، ان قوى الغطرسة العالمية عبأت اليوم كل امكانياتها علها تتمكن من النيل من الجمهورية الاسلامية الايرانية وحركتها العظيمة الملهمة للعالم الاسلامي.

 

واعتبر الصحوة الراهنة في العالم الاسلامي والاهتمام المتزايد لدى الشعوب الاسلامية بانها نتيجة لمسيرة الجمهورية الاسلامية الايرانية الظافرة والماضية قدما الى الامام لدى الراي العام في العالم الاسلامي واضاف، ان اي نجاح او تقدم علمي للجمهورية الاسلامية والحركات الاجتماعية العظيمة للشعب كالانتخابات الحماسية وكذلك الصمود والمقاومة امام غطرسة الاستكبار، تشكل كل منها حافزا للشعوب لتحقيق الاستقلال على اساس الاسلام، لذا فان قوى الغطرسة قد عبأت كل طاقاتها ضد الشعب الايراني عسى ان تتمكن من التاثير عليه.

 

واعتبر قائد الثورة الاسلامية مختلف القضايا المثارة ضد الجمهورية الاسلامية خاصة في مجال حقوق الانسان والطاقة النووية بانها تاتي في هذا الاطار واكد قائلا، ان قوى الغطرسة هذه التي تطلق على نفسها اسم المجتمع الدولي زورا وكذبا تحاول حرمان الجمهورية الاسلامية الايرانية من رصيدها الشعبي.

 

واضاف في معرض شرحه لهذه المؤامرة، ان الهدف الاساس للقوى الاستكبارية من فرض العقوبات هو الشعب الايراني كي تؤدي الضغوط الى تذمر الشعب وابتعاده عن النظام الاسلامي، ولكن بفضل الله تعالى سيفشلون في هذه المؤامرة لانهم مازالوا لم يعرفوا شعبنا ومسؤولينا جيدا.

 

واكد قائد الثورة قائلا، ان خدعة العدو هذه مكشوفة لشعبنا جيدا ولهذا السبب فان شعبنا يتواجد بحماس في مختلف الساحات، وللحق والانصاف فان مسؤولينا ايضا يبذلون اقصى جهودهم.

 

واشار الى محاولات اميركا المحمومة لمحاصرة الجمهورية الاسلامية الايرانية واضاف، قائلا، انهم هم اليوم محاصرون بمشاكل جدية ومستعصية في حين ان ايران وفي ظل الالطاف الالهية تمتلك جميع الامكانيات اللازمة.

 

واعتبر قائد الثورة توفر الامكانيات والثروات والمصادر البشرية وعدم وجود مديونية، من نقاط القوة للجمهورية الاسلامية، واضاف، ان العدو دخل الساحة في الظروف الراهنة بكل قواه للتقليل من وصول الجمهورية الاسلامية الايرانية الى هذه المصادر ونقاط القوة، ولكن من الجانب الاخر ينبغي على المسؤولين بذل اقصى جهودهم لاحباط هذه المؤامرة.

 

واكد قائلا، ان التعاون بين جميع الاجهزة والسلطات الثلاث يعتبر امرا واجبا وحتميا في مثل هذه الظروف

39/5/627

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.63
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك