الصفحة الإسلامية

شيخ صوفي يؤلف كتاب في مظلومية الامام علي ويكتب قصيدة بحق الامام السجاد ليلقيها في حرم الحسين

916 10:48:22 2015-09-25

وجهت اللجنة التحضيرية لمهرجان تراتيل سجادية دعوة رسمية الى الشيخ الدكتور (مازن الشريف) أحد مشايخ الصوفية في تونس لالقاء قصيدته التي نظمها بحق الامام السجاد عليه السلام خلال فعاليات المهرجان التي ستقام داخل صحن الامام الحسين في شهر محرم الحرام.

وقال السيد (جمال الدين الشهرستاني) رئيس اللجنة التحضيرية للمهرجان ان إدارة العتبة المقدسة وجهت دعوة رسمية الى الشيخ الدكتور (مازن الشريف) أحد مشايخ الصوفية في تونس ومن السادة الأشراف الذين يعتقدون بأئمة أهل البيت عيهم السلام وامامتهم، مبينا ان الشريف نظم قصيدة بحق الامام السجاد عليه السلام وسيلقيها في حرم الامام الحسين في ذكرى شهادة الامام علي بن الحسين السجاد عليهما السلام في (25/محرم الحرام/1437) .

وأضاف الشهرستاني ان الشيخ الدكتور الشريف شرع بتأليف كتاب عن مظلومية الامام علي عليه السلام جاء في بعض سطوره " ما قاله عنه سيدنا رسول الله (ص) أنت مني بمنزلة هارون من موسى. وهو الامام الذي نفتخر بالنسب اليه. ونحبه ونجله ونرى انه خير الصحابة، وأقر بأنه وصي رسول الله وأنه ولي المسلمين من بعده وتمت بيعته يوم غدير خم –

رغم اختلاف موقفي من كثير من اهل السنة ولكنه حقي المعرفي والحبي - والاولى بخلافة النبي الذي قال: اخي وخليفتي من بعدي وقال في الغدير من كنت مولاه فعلي مولاه.

ولكن موقفي مما جرى بعد انتقال النبي هو موقفه: احسن اليهما رغم اخذ حقه منه اكراما لصاحب البيت رغم الظلم لآل البيت

وانا على موقفه من ابيه وارى من ائمة المؤمنين - ابو طالب عليه السلام - وقد حققت الامر علميا وتحققت منه عرفانيا وعلمت ان الامر من كيد بني امية وبغضهم. وهذا لم يخف عن عدد كبير من علماء اهل السنة رغم محاولة طمس اقوالهم. وانا على موقف الامام من معاوية ومن معه، وعلى قول النبي لسيدنا انه تقتله الفئة الباغية.

انه منهجي رغم اني سني ولكني لست ناصبي ولا يعني المذهب ان اتبع عن عمى كل ما اجده. وهو موقفي الذي اقف به بين يدي الله ولم اصرح به كاملا حتى اتم تأليف الكتاب الذي وضعته للغرض فمن شاء رضي ومن لم يشأ فلا يضر شيئا".

وتابع الشهرستاني ان الدكتور الشريف من مواليد 1979 بقرية الرواضي معتمدية بومرداس ولاية المهدية، وهو مفكّر وشاعر وقاص وأديب تونسي  وخبير استراتيجي في الشؤون الأمنية والعسكرية، ومختص في التيارات الإسلامية وباحث في علوم القرآن وعلم التصوف والعرفان ولديه العديد من المؤلفات والكتب المطبوعة والمقالات والقصائد المنشورة.

ولاء الصفار

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك