الصفحة الإسلامية

من اتخذ علياً إماماً فقد استمسك بالعروة الوثقى


ميثم العطواني 


لا ريب في أن هناك امهات الكتب تملأ المكتبات العامة والخاصة، تناولت سيرة عملاق الفكر، زعيم الإنسانية، معدن البطولة، الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام، إلا ان سر هذا العظيم لم يبلغه البالغون، ولم يدركه الداركون، ويختص به الإله وحده الذي لا شريك له، لإنه قبل كل شيء هو آية من آيات الله سبحانه جل وعلا، لا بل أكثر من ذلك بكثير، انه القرآن الناطق، وهو من النبي والنبي منه، حتى قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم "علي مني وأنا منه، ولا يؤدي عني إلا أنا أو علي"(1)، فما هي تلك المنزلة العظيمة التي لا يعرفها إلا الله سبحانه وتعالى، الذي اختصه دون غيره ليكون بطل الإسلام، والمدافع الأول عن الرسول الكريم، حتى جاد غاية الجود عندما بات في فراش النبي ص وهو يدرك مصيره القتل لا محال .
أن حياة أمير المؤمنين عليه السلام لم تكن إلا عبارة عن معجزة من الولادة الطاهرة وحتى فاجعة الشهادة، أي عملاقا هذا الذي اختصه الباري ان يشق له جدار البيت المعمور ليكون مكان ولادته المباركة، أي صبي لم يركع لغير الله حتى قبل الإسلام، أي أخ وبن عم للرسول الأكرم، أي زوج للبتول، أي أب للسبطين، أي فارس لبدر وحنين، أي قائد ترد له الشمس بعد مغيبها، أي معجزة قوله قبل فعله، حتى قيل فيه ما لا يعد ولا يحصى، حتى أخذ العلماء والعباقرة من مختلف الديانات والقوميات، وعلى إمتداد التاريخ، ان يكتبون فضائل هذا الجبل الأشم، علم الإنسانية، وراية البطولة، وسيف الحق، إذ قال فيه جبران خليل جبران : "إن علي بن أبي طالب (عليه السلام) كلام الله الناطق، وقلب الله الواعي، نسبته إلى من عداه من الأصحاب شبه المعقول إلى المحسوس، وذاته من شدة الإقتراب ممسوس في ذات الله"(2)، كما قال طه حسين: "كان الفرق بين علي (عليه السلام) ومعاوية عظيماً في السيرة والسياسة، فقد كان علي مؤمناً بالخلافة ويرى أن من الحق عليه أن يقيم العدل بأوسع معانيه بين الناس، أما معاوية فإنه لا يجد في ذلك بأساً ولا جناحاً، فكان الطامعون يجدون عنده ما يريدون، وكان الزاهدون يجدون عند علي ما يحبون"(3) .
ومسك ختامنا في قول الفخر الرازي: "ومن اتخذ علياً إماماً لدينه فقد استمسك بالعروة الوثقى في دينه ونفسه"(4)، وهذا ما ينبغي علينا ان نتمسك به، وان نلتزم به في جميع أعمالنا ومعاملاتنا اليومية، لا ان نردد ذكر علي بن أبي طالب عليه السلام ونبتعد عن نهجه وفكره وما اوصى به .

---------------------------
(1) مزيل اللبس في مسألتي شق القمر ورد الشمس : ص6
(2) حاشية الشفاء : ص 566
(3) علي وبنوه : ص59
(4) تفسير مفاتيح الغيب : الجزء 1 ص205

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
آخر الاضافات
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.48
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك