الصفحة الإسلامية

ضوابط  حرية الشخصية في الإسلام  ....


كندي الزهيري...

 

ضمن الدين الإسلامي الحرية وحدد أبعادها وآثارها،  ولم يكن ضد مبدأ الحرية على مستوى الفرد  والمجتمع، إنما عززها  ودعا لها  منذ ان خلق الإنسان  ،مثلا حرية الاعتراض التي وردة في القرآن الكريم  بين الله عز وجل  وبين الملائكة  حول خلق الإنسان وجعله  خليفة في الارض  وتمثل ذلك بقولهم  (( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ۖ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ)) ،  اضافة الى حرية الرفض والحوار  بقولة تعالى(( وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِينًا ((.

إضافة الى حرية الاختيار  بقوله تعالى (( إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِرًا وَإِمَّا كَفُورًا((، ثم حدد جزاء كل منها. 

◇ضوابط ومعايير الحرية في الإسلام:-

 مبدأ الحرية الشخصية في الإسلام محكومٌ بضوابط َومعاييرَ معيّنةٍ لا يجوز تجاوزها أو المساس بها، فهي تتقيّدُ بخطوط عريضةٍ لا يجب لها أن تُمَس كخطوط الدين، والأخلاق، والقوانين، وأيضاً حقوق وحريّات الآخرين، ففي الإسلام نجد أن الحريّة منظّمةٌ ضمن إطار معيّن حتى تحقّق أهدافها والتي بدورها تخدم الإنسانيّة والعقيدة على حدٍّ سواء، ويمكننا تلخيص هذه المعايير بالآتي:

 ١- التزام الفرد المسلم عند ممارسته لحريته الشخصية بحدود ونظام الدولة الاصلية او التي يقيم بها، أي أن لا تؤثر حريّة الفرد الشخصية على أمن وسلامة الدولة التي يقطنها.

٢- أن لا تؤدّي حرية الفرد إلى إلحاق الضرر أو المساس بحريات الآخرين.

٣-  أن لا تلغي هذه الحرية للفرد حقاً أعظم منها بالقدر والدرجة.

◇  أهمية ضوابط ومعايير الحرية في الإسلام:- 

هذه الضوابط بدورها تضمن السلام والأمان للنفس البشرية، فهي تضمن عدم العبث بسلامة الفرد، أو ماله، أو عرضه في المجتمع الإسلامي سواءً من نفسه أو من الآخرين فالفرد تحقّ له ممارسة جميع حرياته الشخصية في المجتمع ولكن في حدود نظام الشريعة، فقد شددّت تعاليم الدين الإسلامي على موضوع التعدّي على ثوابت الدين والشرع ومهاجمتها، أو المجاهرة بالفواحش والمعاصي والعمل على نشرها بحجة التحرر الفكري والانفتاح، فقد قال الله تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)[النور:19] ومن أهم صور هذا التعدّي أنّ ارتكاب الفواحش والمعاصي جهراً سيدعو الكثير من الناس على التقليد والانسياق وراءها، فتُكسَرُ بذلك حدود الأدب وتنتهك الكثير من حقوق الله والدّين. الحرية الشخصية في الإسلام حقٌّ للمسلم وتكليفٌ له، ويجب أن تنعكس بشكلٍ إيجابي على الفرد بصورةٍ خاصة، وتتوسّع لتصل إلى نطاق المجتمع بصورتهِ الكاملة، لتحقّق بذلك أهداف رسالة الدّين الإسلامي في الأرض وهي إعمارها. 

الدين الإسلامي  المحمدي الأصيل سبيل  لحل كافة  الصعوبات  التي تواجه المجتمع  ،  الذي يعاني  من كمية  السموم  المطروحة  من قبل فايروس  امريكا  والصهاينة  ، الذي يسعون إلى خلط  الحقائق  لتدمير  الشعوب التي تؤمن بالدين الإسلامي  والإنسانية  ، وعكس صورة  مغايرة  عن الدين الإسلامي  ، من خلال الوهابية والسلفية  الذين يعتيرون  ذراع من أذرع  الاستكبار  العالمي لتشوية  وجه السلام  ، متمثلة  بتشدد  والقمع  الحريات والتعبير  عن الرأي ، من خلال أساليب  وحشية  لا تنتمي للسلام  بصلة  . 

ان دين الإسلامي  دين حياة  وحب وتسامح  واحترام الفرد  والمجتمع ، الذي يحث على التمسك  بأعمار  الانسان  واطلاق  حريته  بعيدا  عن الاضطهاد  و الاستكبار  .

الدين الاسلامي  يدعوا الى  حرية  الشعوب  في الاختبار  ويمنع التميز  ويدعم الابداع والتميز والحرية المسؤولة  والمنضبطة ضمن القانون عادل يحترم الإنسان ويقدس وجوده  بعيدا عن الطبقية  التي  أسسها اتباع الشيطان .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 75.3
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك