التقارير

الترجمة الحرفية لمقال رئيس الابحاث الاستراتيجية في جامعة الدفاع الوطني الأميركية ريتشارد. دي.


 الترجمة الحرفية:

 • بعد الغزو العسكري الأمريكي للعراق في عام 2003 وإزاحة صدام حسين بمساعدة خبرائنا الإستراتيجيين ، حاولنا صياغة دستور عراقي وإنشاء حكومة محلية ، حاولنا خدمة أهداف ومصالح أمريكا بأيدي الشعب العراقي والحكومة المحلية.

• ولكن مع الأسف الشديد يجب أن نعترف بأن رأي الخبراء السياسيين ، الذي يقول إن الحرب العسكرية الأمريكية في العراق والإطاحة بصدام حسين أدت إلى استسلام العراق للشيعة وإيران ، هو أمر حقيقي.

 • اليوم ، أثرت التكنولوجيا والفضاء الإلكتروني كسلاح على المعادلات الدولية والإقليمية. ساعدتنا وسائل التواصل الاجتماعي والمشاهير والإنترنت في تنظيم ثورة على Facebook / WhatsApp في العراق في الأشهر الأخيرة ؛

• هذه الثورة خدمت حتى الآن المصلحة الوطنية للولايات المتحدة أكثر من الحملة العسكرية الأمريكية للعراق في عام 2003.

• لقد وضعت الثورة في العراق الحكومة الشيعية التي كانت تهديدًا للمصالح القومية الأمريكية ، على وشك الانهيار.

• أصبح اليأس وعدم الكفاءة وإقامة الدولة وعدم الاستقرار السياسي منتشرين في جميع أنحاء العراق.

• ومن المهم للغاية بالنسبة لنا أن نمنع إعادة إنشاء دولة شيعية تتعارض مع المصلحة الوطنية الأمريكية في العراق ؛ وهناك اضطرابات سياسية في جميع أنحاء البلاد الآن.

 • لقد أظهرت التجربة أن الدستور العراقي لا يخدم المصالح الأمريكية.

 • من أجل تحقيق أهدافنا ، يجب إزالة المجموعات الشيعية من المعادلات الرئيسية في العراق والمنطقة وعدم السماح لهم بلعب دور على المستويات الاجتماعية.

 • أسلحة الجماعات الشيعية تهديد خطير للولايات المتحدة وجميع القبائل في العراق.

• من خلال تغيير النظام الحالي وبناء هياكل جديدة ، يجب أن نحقق أهداف الغزو العسكري الأمريكي للعراق.

 • بالأمس ، أجريت مكالمة هاتفية مع روبرت كريم ، مساعد وزير الدفاع السابق لشؤون الأمن الدولي والمستشار السابق لسياسة الشرق الأوسط. لقد أصر قائلاً: "الآن لدينا اليد العليا في العراق منذ عشرة أعوام. لقد قدم برهم صالح أعظم خدمة للمصالح الأمريكية من خلال مقاومة ترشيح رئيس الوزراء ومنع تشكيل حكم القانون في العراق.

• لقد قلت دائمًا أن القبائل الكردية وقدراتها ونواياها هي العمق الاستراتيجي لأمريكا في العراق وشرق البحر المتوسط

• ، واليوم ، فإن العراق على استعداد تام ليصبح دولة آمنة وجديرة بالثقة بالنسبة للولايات المتحدة (إذا حدث انقلاب عسكري).

يجب أن تتشكل خارج الهياكل القائمة ، وهذه نصيحتي الجادة لمستشاري البنتاغون والرئيس ترامب ".

• التغييرات في العراق في الأيام المقبلة حساسة للغاية وحاسمة. مهما كانت نتيجة الأزمة ، فإنها ستستمر لمدة عقد على الأقل.

• في رأيي ، الأزمة السياسية في العراق هي فرصة ذهبية يجب أن تتحول إلى ثورة شاملة تخدم المصلحة الوطنية الأمريكية.

• من غير الواضح ما إذا كنا قد فقدنا هذه الفرصة في السنوات العشر القادمة ، فسنكون قادرين على استعادة هذا الموقف.

الرابط لمن يود الاطلاع والترجمة  ؛ https://www.fpri-security.org/article/2019/12/revolution-or-political-crisis-in-iraq/?fbclid=IwAR0Y9-DoB0gphhb_T0jMdg0j6B_b0OXMpmJUpX417cl5ew9AX1RfGvpFRK4

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.7
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك