التقارير

مراقبون : دوائر البطاقة الوطنية والاحوال المدنية روتين قاتل والمواطن يدفع ثمنه .


متابعة / ظاهر العقيلي

قال عدد من مراقبي الشأن المحلي العراقي ان دوائر البطاقة الوطنية والاحوال المدنية لا زالت تعمل بروتين قاتل والمواطن يدفع ثمن هذا الروتين .

واضاف المراقبون ان اخطاء بعض الموظفين الأملائية او الكتابية اصبحت وبال على المواطن المراجع لهذه الدوائر وتحتم عليه ترويج معاملة كاملة ومطولة ومراجعات لا تعد ولا تحصى لاسيما اذا كان هنالك عدم وضوح او خطأ املائي معين قديم او في سجلات قديمة !!

واكد المراقبون ان مديريات الجنسية والاحوال المدنية سجلات قديمة لم تعالج اخطاءها القوانين وتعقيدات ادارية وخيمة تصب على المواطنين صبا وتنعكس حتى على حالته النفسيه ايظا ناهيك عن تشعب المراجعات وفتراتها الزمنية القاسية والمطولة .

واشار المراقبون انه يجب على البرلمان العراقي مراقبة ومتابعة عمل دوائرالجنسية والبطاقة الوطنية لانقاذ الناس من الروتين الاداري المقيت والمتعب وفتح مكاتب لمجلس النواب فيها لهذا الخصوص والعمل على تبسيط وتسهيل الاجراءات والروتين كما يجب تطبيق الدستور العراقي الجديد حرفيا على قوانين الجنسية والاحوال المدنية وابعادها عن النفس البعثي الذي هلك الحرث والنسل وتسبب في معاناة لا حصر لها .

وتسائل المراقبون ماهو ذنب المواطن البسيط اذا ما وقع موظف معين بخطأ او سهو في موضوع ما وما هي جريرة المواطن اذا بقيت القوانين الصدامية هي من يعمل بها لغاية الان والتي هي سبب دمار الحياة الاجتماعية .

ونوه المراقبون على وجوب فتح ترويج قانون نقل السجل والقيد وتبديل الاسماء او اعادته للقضاء كونه قانون قضائي وصدام حوله الى الجنسيه لاسباب سياسية وطائفية .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.86
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار وارحم وتغمد برحمتك الشيخ الجليل خادم ال البيت الشيخ محمد تقي ...
الموضوع :
وفاة آية الله العظمى محمد تقي مصباح الازدي
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسام على افضل الخلق والمرسلين رسولنا ابو القاسم محمد واله الاطهار ...
الموضوع :
ردا على مقالة علي الكاش[1] [إكذوبة قول غاندي "تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"] [2] في موقع كتابات
ابو حسنين : حيل وياكم يالغمان والغبران والمعدان هذا ماحصلت عليه من اعمالكم بتخريب مدنكم وتعطيل مدارسكم وحسدكم وحقدكم بعظكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... جريمة جديدة وفضيحة كبرى تقترفها حكومة الكاظمي بحق ابناء الوسط والجنوب
فيسبوك