التقارير

الولايات المتحدة:"الالتزام مقابل الالتزام" للعودة الى الإتفاق النووي مع إيران..!


 

فهد الجبوري ||

 

فيما يلي ترجمة لتصريحات وزير الخارجية الاميركية انتوني بلينكن ، ونائبته المحتملة ويندي شيرمان بخصوص السياسة الخارجية الاميركية

تحت عنوان(  الولايات المتحدة تضع قاعدة " الالتزام مقابل الالتزام " للعودة الى الإتفاق النووي مع إيران )

أكد وزير الخارجية الاميركي انتوني بلينكن ، ونائبته المحتملة ويندي شيرمان ، على ضرورة التزام إيران قبل العودة الى الاتفاق النووي الذي وقع في العام ٢٠١٥ .

وأخبرت شيرمان الكونغرس اليوم * نريد أن نضمن أن إيران لن تحصل على السلاح النووي، ونريد أن يكون هناك " التزام مقابل التزام " ، كما أعلن ذلك الرئيس * .

أما السيد بلينكن الذي كان يتحدث من مقر وزارة الخارجية فقد وضع ثمانية أهداف للسياسة الخارجية لإدارة بايدن ، ومنها مقاربة عسكرية أقل ، مكافحة الوباء ، دعم الديمقراطية ، ومعالجة ظاهرة التغير المناخي ، ومواجهة الصين.

وبخصوص الشرق الاوسط ، أكد بلينكن عزم الإدارة على العودة الى الاتفاق النووي مع إيران ، ولكن فقط مع الالتزام الايراني ، وقال إن الولايات المتحدة ملتزمة بالحل الدبلوماسي ، ولكنها لن تتردد في إستخدام القوة عندما تكون المصالح الاميركية في خطر .

وأضاف " الدبلوماسية ، هي من تأتي أولا ، وليس الإجراء العسكري ، ولكن سوف لن نتردد في إستخدام القوة عندما تكون أرواح الامريكيين والمصالح الاميركية الحيوية في خطر "

وقال " هذا هو السبب الذي دفع السيد بايدن لتفويض الضربة العسكرية الأسبوع الماضي ضد المليشيات المدعومة من ايران والتي استهدفت القوات الاميركية في العراق " , في إشارة الى الضربة التي نفذت في ٢٥ فبراير.

وقال " في تلك الحالة ، وفي الحالات المستقبلية ، عندما يجب اتخاذ الاجراء العسكري ، سوف نقوم بذلك عندما تكون الأهداف والمهمة واضحة ، وقابلة للتنفيذ ، ومنسجمة مع قيمنا وقوانينا، وتحظى بموافقة مسبقة من الشعب الاميركي ، وسوف نقوم بذلك الى جانب الدبلوماسية " .

وقد وصف بلينكن الصين " بأنها الاختبار الجيوسياسي الأكبر في القرن الحادي والعشرين بسبب قابليتها على تحدي النظام الدولي " .

وقال " الصين هي البلد الوحيد بما يملكه من قدرات اقتصادية ودبلوماسية وعسكرية وتكنولوجية ، تستطيع أن تتحدى بشكل جدي النظام الدولي المستقر والمفتوح " .

وبالرغم من التأكيد على موضوع الصين ، الا إن غالبية الاسئلة التي طرحها أعضاء الكونغرس على نائبة وزير الخارجية شيرمان كانت حول الإتفاق النووي مع إيران ، وقالت شيرمان في معرض إجابتها " إنني أرى بوضوح تام التهديد الذي تفرضه إيران لمصالحنا ومصالح حلفائنا " .

" وأريد أن أوضح إن العام ٢٠٢١ ،هو ليس العام ٢٠١٥، عندما جرى التوصل الى الاتفاق النووي ، وليس العام ٢٠١٦ ، عندما جرى تنفيذه ، الحقائق على الأرض قد تغيرت ، والمنطقة قد تغيرت ، والطريقة إزاء ذلك يجب أن تتغير أيضا " .

وكانت السيدة شيرمان هي المفاوض الرئيسي بخصوص إتفاق إيران النووي ، عندما كانت نائبة وزير الخارجية للشؤون السياسية في ادارة اوباما.

 

مصدر التقرير : موقع The National

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
أبو محمد القره غولي : آل الحكيم آل العلم والشهادة طريقهم طريق الشرفاء من أمثالكم ...
الموضوع :
حكايتي مع السيد عبد العزيز الحكيم
احمد : اني بعد ٣ ايام اسافر الى امريكا من العراق هل تاكفي المسحه للسفر ام اخذ لقاح واللقاح ...
الموضوع :
الصحة تضع "التلقيح" شرطاً للسفر وفتح المولات والمحال والمطاعم
رسول حسن..... كوفه : احسنت واجدت في عرضك للحقيقه كما هي بلا رتوش ولا منكهات تصويريه.. لعل صوتك هذا يصك سمعا ...
الموضوع :
وهكذا يقتل باقر الصدرمن جديد..!
رسول حسن..... كوفه : لايحسن اقحام او زج الموسسه الدينيه(المرجعيه العليا) وجعلها احد الاسباب في استشهاد السيد محمد باقر الصدر رض ...
الموضوع :
صدام لم يقتل السيد محمد باقر الصدر..!
عقيل كامل : نقطاع خدمة يساسيل اكثر من سهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
رسول حسن..... كوفه : السياسه الايرانيه سياسه حديديه لاتعرف التردد لان قراراتها مبنيه على المعلومه الدقيقه وفي اللحظه المناسبه والسبب في ...
الموضوع :
إيران والكيان الصهيوني حرب ناقلات أم بروڨا مواجهة كُبرَى؟!
حيدر : هل ما يزال هذا القانون موجود لم لا ...
الموضوع :
الدفاع تدعو طلبة الكليات والمعاهد إلى الدراسة على نفقتها
رسول حسن..... كوفه : سماحة الشيخ جلال الدين السلام عليكم١.. ماالمقصود بان السفياني لايعبر الفرات وهو يبقى فيها ١٨ ليله.٢.. من ...
الموضوع :
لماذا جيش السفياني​ يتوقف عند نهر الفرات في الكوفة
فاعل خير : في بغداد في المصرف الوطني لنقل الدم في باب المعظم في الحسابات هناك مبلغ ناقص بالخزينة . ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
علاء حميد محمود : سلام عليكم شكوتي على مصرف الرافدين بصره2 قمت بي شكوه من2017في هيئه النزاها ولم تنحسم قضيتي علمن ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك