التقارير

نجوم فوق الكتف تمتهن التقفيص..!

388 2021-06-15

  زيد الحسن ||   اجهزة الدولة بكل تفاصيلها تخضع لقوانين ثابتة تنظم العلاقة بين المواطنين وبين دوائر الدولة ، وكل الموظفين الذين يعملون في هذه الدوائر مكلفون بانجاز ما يحتاجه المواطن ، هذه قوانين كل الشعوب في الارض ، باستثناء العراق . المواطن يخطئ المواطن يرتكب المخالفة ، وهذا بالطبع موجود وبكثرة ، لكن هناك مخالفات ترتكب يحاسب عليها المواطن وسببها تقصير من اجهزة الدولة ، لو كانت الجهة المسؤولة قد وضعت الحلول لعلاج المخالفات بدل معاقبة المخالفين لكنا وصلنا القمر من زمان مضى . منطقة العبيدي في بغداد، هذه المنطقة التي تفتقر حتى للمدارس ، وضع للناس فيها فخ جميل ، فخ له واردات لم تحصل عليها ابار النفط ، وهذه الايرادات تاتي بعدد قليل من الموظفين ، ولو تكلم المواطن المخالف لاودع بالسجن مع تنظيم داعش .  رسالتي اليوم موجهة للمكتب الاعلامي لمديرية المرور ، والسبب ان مدير المكتب يسكن هذه المنطقة وهو اكثر الناس دراية بهذا الفخ الذي ياخذ قوت الناس ، صح ان المواطن في هذا الفخ يرتكب مخالفة مرورية ولكن طبيعة سير الشارع هكذا ، اصبح ذو مسلكين وكانه عرف تعود الناس عليه. بين فترة واخرى تقف سيارة مرور يمتطيها فارس ذو نجوم كثيرة تعتلي كتفيه ، ويقف وقفة اللص الذي لايريد ان يراه احد ، ويقوم بقنص فئة واحدة من المخالفين ، فئة اصحاب السيارات الرخيصة ، لعلمهم انهم لاظهر لهم ولا سند ، وتنزل غرامة هذا الفارس فوق رقبة سائق ( السايبة ) وكأنه مقصلة من مقاصل الفرنسين ، تقطع قوت عيال المخالف لمدة شهر كامل ، نعم لمدة شهر لان غرامة السير عكس السير ( ٢٠٠،٠٠٠) مائتان الف دينار تتضاعف بعد مرور شهر . راتب الرعاية الاجتماعية مائتان الف دينار ، وابسط مخالفة مرورية مائتان الف ، الم يفكر مشرع هذا القانون ان الله يرى ؟ ام ان خارطة هدم الانسان وصلت ايضا لرجال المرور ؟ اعيدوا النظر جيدا بقوانينكم وعقوباتكم ، وقبل ان تقطع الوصل الذي تعتبره مقدس ولايمكن التراجع عنه ضع لنا الجسور والانفاق وابني لنا طرق جديدة تتناسب مع ما سرقتموه بطرق شيطانية ، وكن شجاعاً ايضا وحاسب السيارات التي لاتحمل لوحات ، وحاسب السيارات ذات الدفع الرباعي التي اصلا لاتعترف بوجودكم . بلادي اين تسيرين ، ولم هذا التخبط ، لا كهرباء ولا ماء ، ولا امن ولا امان ، حماتنا يقتلونا صبح مساء و بالقانون والتشريع ، ونحن المخالفون الخانعون وعن اوطاننا تائهون .
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك