التقارير

أصوات نشاز تسوق لها... مؤامرات خارجية تستهدف "صمام أمان العراق"


تستمر ضرورة بقاء مسك المناطق المحررة من الحشد الشعبي لاسيما، وان هنالك العشرات من الخلايا النائمة في هذه المناطق تلتقط الفرص من اجل احداث خروقات امنية بردود أفعال وحشيته ضد المواطنين والحشد الشعبي والقوات الأمنية.

وبالرغم من مرور عدة سنوات على النصر لازالت هذه العصابات تنشط بين فترة وأخرى وسط ضرورة استمرار مسك الأرض من الحشد الشعبي ومضاعفة الجهد الاستخباراتي، لكن الأخطر من هذا الامر هو عودة النازحين الى المناطق المحررة والتي تزامن مع عودتها العديد من النشاطات الاجرامية من اجل الاخلال في الوضع الأمني.

وبالحديث عن ضرورة استمرار ومضاعفة الجهد الاستخباراتي والعسكري من الحشد الشعبي يقول القيادي في تحالف الفتح علي الفتلاوي في حديث لـ /المعلومة/ إن "عصابات داعش لم تنته بشكل كامل من الأراضي الي تعتبر خصبة لممارسة الخروقات الأمنية مما سيعيد الويلات التي حصلت في الفترة السابقة"، مشيرا الى ان "عودة النازحين الى بعض المناطق ومنها جرف النصر هو بمثابة إعطاء الضوء الأخضر لنهوض الخلايا النائمة ضد المواطنين والقوات الأمنية والحشد الشعبي".

ويضيف، ان "استمرار الحشد الشعبي في المناطق التي تم تحريرها من عصابات داعش امر ضروري جدا في ظل انتشار الخلايا النائمة التي تنتظر أي احداث لمعاودة نشاطها الاجرامي". 

الى ذلك عزا الخبير الأمني عقيل الطائي في حديث لـ /المعلومة/، إن "التعرضات الامنية التي تحدث الان سببها السماح بعودة عوائل داعش إلى المحافظات"، مؤكدا أن "هذه العوائل تم رفض دخولها من العديد من الدول لخطورتها على الوضع الأمني".

ويشير الى  أن "المخيم الذي عادت منه هذه العوائل هو تنظيم ارهابي مصغر لداعش، وسينمو في العراق ويعود إلى ممارسة نشاطاته التي بدأت تظهر حاليا". 

ويتابع الطائي حديثه أن "هذه العوائل لديها أقرباء من الدرجة الأولى مع داعش ويجب الحذر من تسريب المعلومات الاستخباراتية إلى عناصر داعش من أجل تمهيد لهم في عودة نشاطاتهم الإرهابية".

من جانبه يتهم النائب عن كتلة صادقون النيابية علي تركي الجمالي، دولا أجنبية وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية بالوقوف خلف دعوات إخراج الحشد الشعبي من المدن المحررة، مشيرا إلى أن الحشد يمثل قوة الدولة العراقية. 

ويقول الجمالي في تصريح لـ/المعلومة/، إن "المؤامرات الخارجية الأمريكية التي تحاك لإنهاء الحشد الشعبي لن تفضي إلى شيء"، مؤكدا ان "الحشد الشعبي انبثق من رحم فتوى المرجعية الرشيدة ولا يمكن لأي جهة داخلية أو أجنبية إبعاده أو اضعافه".  

ويضيف، أن "الحشد اقوى من أي وقت مضى واما هذه الدعوات تناغم دولا أجنبية تكن العداء الحشد الشعبي"، مبينا ان "الغالبية العظمى من أبناء الشعب العراقي متمسكة بالحشد كونه صمام أمان العراق واما المؤامرات والدعوات فانها لن تفضي إلى شيء".

ومع كل التضحيات المستويات العالية التي وصل اليها الحشد الشعبي في مسك المناطق المحررة تخرج بين فترة وأخرى دعوات تعبر عن نشاز أصحابها مقارنة مع الجهود التي تبذلها فوات الحشد الشعبي السيطرة على الوضع الأمني في العراق

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.36
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
ابراهيم الاعرجي : عزيزي صاحب المقال اتفق معك بان الايفادات معطلة على منتسبي الجامعات العراقية، لكن اصحح المعلومة، وانا استاذ ...
الموضوع :
لماذا الايفادات ممنوعة عن موظفي الجامعات؟
ر. ح : ماذا أُحدِّثُ عن صنعاء ياأبَتِ... لستُ رياضياً ولامحبا للرياضة، لكني كنت من المتابعين لمباراة الفريق العراقي مع ...
الموضوع :
سأغرد خارج السرب..!
علي : السلام عليكم في رأي من الواجب أولا بناء مطار جديد لأنه واجهة للمسافرين ونحن نحتاج طيران مباشر ...
الموضوع :
السوداني: نسعى لفتح خط طيران مباشر مع ألمانيا وتسهيلات استثمارية لشركاتها
فيسبوك