المقالات

وزارة ضعيفة أم مجتمع جاهل ؟


سعد بطاح الزهيري  شاعت في الأوان الأخيرة ظواهر سلبية كثيرة ،ومن هذه الظاهرة الاعتداء على شريحة التربويين، سوى كان مربيا فاضلا لجيل التلاميذ ،أم أستاذ جامعي ، الاعتداء على الملاكات التربوية سببه وزارة ضعيفه أم مجتمع جاهل ؟.
 للمعلم حق وفضل كبير ،ويجب أن يقيم و أن يكون مدعاة فخر واحترام لدى الجميع ، وكانت منزلة التعليم محط إهتمام أنظار الكبار والعظماء ، في معركة بدر وهي أول معركة خاضها النبي الأكرم (ص) وإنتصر فيها ،وعند الإنتهاء من المعركة أتوا بالاسرى، فأخبرهم النبي (ص)،أن من يعلم 10 من المسلمين القراءة والكتابة يطلق سراحه ، أذن هذه بشاره من معلم الإنسانية الأول ،بأن هذه المهنة هي مدعاة فخر واعتزاز .
 الجهل المركب ،الذي خيم على أفئدة البغض جعلهم لا يميزون ، مابين المرشد والمربي وبين الجاهل و الغبي ،لذلك ترى أمهر الأساتذة في أكبر الجامعات ،قد هاجر البلاد لكي ينعم بحياة تقيم وتحترم من هو ، وأمهر معلمينا ممن كرسوا حياتهم بإخلاص وتفاني، تراهم يبحثوا من يقيم من هم.
 وزارتي التربية والتعليم العالي ،يتحملان العبئ الأكبر في الحفاظ على قدسية المعلم ، لكي يشعر أن الأسرة التربوية مهتمة بذلك ،وهذا ما يفسر أن كلا الوزارتين يفتقرا إلى قيادة تربوية ،وإلا ما هذا التهاون بحق الكوادر التدريسية؟.
 لذلك شخصت المرجعية العليا ،من منبر الجمعة في العتبة الحسينية المقدسة، في خطبتها الثانية في 6.1.2017، عن دور المعلم وعن مدى وكيفية الحفاظ على هذه الهيبة والقدسية .
قُـــــــــــم لِـــلــمُــعَــلِّــمِ وَفِّـــــــــــهِ الــتَــبــجــيــلا
كــــــــادَ الــمُــعَــلِّــمُ أَن يَــــكــــونَ رَســـــــولا
أَعَـلِـمـتَ أَشـــرَفَ أَو أَجَـــلَّ مِــنَ الَّــذي
يَـــبـــنـــي وَيُـــنـــشِـــئُ أَنـــفُـــســـاً وَعُـــــقــــولا.
 مطلع لقصيدة أحمد شوقي ،وهو يصف مقام المعلم، ويعطيه مرتبة النبوة ، ويتدرج في الوصف ،أعلمت أشرف وأجل من ينشئ ويبني عقولا؟ ،تساؤلا كبيراً نضعه بين أيدي من سولت له نفسه بالاعتداء على هكذا أنموذج في الحياة العلمية. 
 قدسية وهيبة المعلم والتربوي، محط أنظار العلماء والمفكرين، لماذا نجعلها محط سخرية وتجاوز من قبل الجاهلين ؟.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.79
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك