المقالات

نكاح الساسة!‎

1149 2017-01-30

محمد الشذر  يحكى انه جاء في الاثر ان زيد وعامر صديقان، وان زيد قال لعامر اني اواعد زوجة الاستاذ! فأذهب وأخره كي اقضي وطري منها، "ليالي زيد الحمراء"، قبل ان يعود، ففعل عامر ذلك كثيرا، قبل ان يتنبه لصحوة الضمير، "صحوة ضمير تحتاج الى حبوب -فياكرا-" ويبوح لأستاذه بذلك. تعجب الاستاذ وقال اني لست متزوجا! اذهب وابحث عن الامر، وبعد اللتيا والتي عرف عامر ان زيد كان يواعد زوجته"زوجة عامر"، ليكون استقباله للواقع كأستقبال احد دوائر الدولة العراقية لكتاب رسمي سنة 2017 قادم بالبريد؛ منذ 2013! وتم تحريره منذ 1993! الساسة العراقيون والذين اتقنوا اللعبة جيدا، وعرفوا كيفية استغفال الشعب، باتوا يستطيعون انتاج سيناريوهات مدبلجة، متى ما ارادوا لزج مشاعر الناس في اي جانب ارادوه، وفق اهوائهم وما يتناسب ومصالحهم الحزبية والفئوية، للوصول الى اهدافهم وتحقيق مطامحهم. الجميل ان عامر"اي الشعب-او غالبتيه كي نبتعد عن التعميم" يقوم الساسة الفاسدون يوميا بنكح خيراته"سلبها"، لايصالها الى مناصبهم، ويبدوا ان سرعة تجاذب الكؤوس في لياليهم الحمراء، تكمن بسرعة انتاجهم وادارتهم لدفة المشاعر، لتسديدها الى مسرح جديد يقومون برسمه، كي يبعدوا انظار الناس عن ما يدور خلفهم! "مثل ام احمد ترمي كشور الباذنجان بالباب، وتدفن بكشور الموز"! يبدوا ان السيدة النايمة جاسمية، والنايمة فخرية، والنايم عنتر الشخبلوطي، كانوا خارج قبة البرلمان في ولاية القائد الضرورة حين تم التوقيع على اوراق خور عبد الل..، لتثار الزوبعة الاعلامية، ويتهم العبادي بالخيانة العظمى! كونه تنازل عن اراضي الخور الى الكويت، رغم ان هذه الاتفاقية محكومة، منذ زمن الطاغية صدام، ابان اجتياحهه للكويت، لكن اقتراب الانتخابات دفع حضراتهم لترويج ماكناتهم الاعلامية، ليظهروا بمظهر المدافع عن العرين.  صفق الجمهور كعادته، وراح يزمجر بأصواته عاليا، وهو لايعرف ان من دفعه للتصفيق، قد نشل"مصطلح يطلق على الذين يسرقون جيوب الناس، في التزاحم والاسواق" ما في جيبه، وهو فرحان مستبشر، وسط كومة"مجموعة" النشالة! وهو يردد دون ان يفهم، 
((يا حكومة يا عدالة، ذبوا عامر بالزبالة)).

 

       
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك