المقالات

السعودية..إزدواجية أم توبة؟.


سعد بطاح الزهيري

بوابة العرب الشرقية، صفة أطلقها أشقاء العراق العرب، على العراق العظيم والكبير أبان حربه على الجمهورية الاسلامية الايرانية، وكانت إحدى تلك الدول هي السعودية العربية، وكانت تروج لهذا اللقب ولهذه الصفة ، هل حبآ في العراق والعروبة أم بغضا بإيران والتشيع؟ .

لم يكن وعلى مدار عمر العراق منذ تأسيسه ولغاية اليوم ، جيش طائفي ولا وزارة طائفية ولا  دائرة تخص فئة دون أخرى ، الكل تحت مسمى واحد و علم واحد وهو العراق.

توحد العرب نظريا وليس عمليا عندما شن صدام حربه على إيران ، لم يتضرر عربيا قط ولم يخسر أي عربي لا ماديا ولا معنوياً، بل كانوا يتغنون على جراحنا لدرء الخطر عنهم ، بمن قاتل صدام إيران ؟، هل قاتلهم بالسنة فقط أم بالأكراد أم بالمسيح أم بالشيعة أم بالايزيدين أم بمكون آخر ؟، الجواب ليس فئة دون أخرى، بل كل العراق للعراق توحد ، لبطش صدام وجرمه وأساليبه الهمجية، لمن يتخلف عن الإلتحاق وقتل من قتل وسجن من سجن والتاريخ يشهد و يتحدث. 

بمن غزا صدام الكويت ، بجيش السنة أم الشيعة أن الأكراد أم ..... ،الجواب الكل أيضاً.

لماذا نتصالح مع إيران والكويت وتكون العلاقات أكثر من إيجابية؟، ويكون تبادل إقتصادي، أمني،سياسي، إجتماعي، علمي ،وتفاهم كبير بين تلك البلدين مع العراق ،وتختلف معنا الجارة السعودية !،وتتقاطع مع العراق في كل شيء، أين نحن من بوابة العرب الشرقية يا سعودية ؟.

صدام كان مجرمآ سنيآ أجرم بجميع مكونات الشعب العراقي ،ولم يرعى أي حرمة لا داخلية  لا خارجية ، لماذا بحربه مع إيران كنتم تساندوه إعلاميا؟ ،و إختلفتم معه في غزو الكويت ؟، وقاطعتم حتى العلاقات الثنائية بين البلدين ولم تكن زيارة رسمية للعراق منذ 1990، ولغاية شباط 2017، أي غياب رسمي منذ أكثر من 26 سنة ،ما هذا الجفاء وما أقسى قلوبكم يامن كنتم تسمونا بوابة العرب الشرقية!.

هل هي صحوة ضمير يا أخوة العرب ، أم لأن رائحتكم النتنه عبرت المحيطات والقارات؟ ، أم أن أخوة يوسف أدركوا أنهم مخطئون بعد برهة من الزمن،؟، { يا أبانا استغفر لنا ذنوبنا إنا كنا خاطئين قال سوف أستغفر لكم ربي إنه هو الغفور الرحيم}، نعم ما أراه سطحيآ هذا الكلام أم الباطن علمه عند سليمان والجبير! .

العراق : يحارب الإرهاب ليس لدرء الخطر عنه فحسب بل عن العالم أجمع ، لأن لابد من إستئصال هذا الجزء الفاسد من جسد الأمة ،ولم يكن لها إلا العراق ،فأدركوا متأخرين أن لا محاص إلا بالآخ الأكبر و بمن يمتلك الحوار بعد القضاء على الإرهاب ،العراق محط رحال جميع العرب والإسلام والعالم يشهد بذلك .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك