المقالات

الإنتصار تصنعه الساق المبتورة

689 2018-12-14

حسام ال عمار

 

نموذج من رجال مدينتي الشطرة في محافظة ذي قار المجاهد سيد محمد المدني, فيه نكهة العنفوان الجنوبي الأصيل والإصرار النادر على مطالبته بالحق رغم جراحه, يؤمن بالحق له ولأولاده وأبناء وطنه, الحياة بحرية وكرامة, والدفاع ممن يحاول سلبه.

سيد محمد المدني؛ وقف شامخا كالنخلة في جرف النصر, مع الساتر الترابي بقسوة مع العدو جاءنا من الظلام دامس, يقاتلهم ببسالة كلما حاول العدو بالتقدم حنو عرين السيد المدني ولو بخطوة.

هذا هو المدني الذي استفزته عصابات الاجرامية, بعد سيطرتها على بعض مدن العراق, لبى صوت مرجعيته الشريفة للجهاد الكفائي, ألتحق بصفوف فرقة العباس القتالية (علية السلام) للدفاع عن بلده والمقدسات, لملاقاة المعتدين وردهم بكل أيمان وعقيدة ثابته, مستلهمها من ثورة الامام الحسين (علية السلام ).

نال وسام الشرف في عملية تحرير جرف النصر, أصيب فبتر ساقه اليسرى من فوق الركبة، وبتر أيضاً جزء من كفّ يده اليسرى، وتضرر في أعصاب الساق اليمنى، واضرار في عينه اليمنى, لكن بقى في اصراره وعزيمته رغم جراحة.

وفقنا الل.. لزيارته بمعية معتمد المرجعية في مدينتي وبعض الأخوة المؤمنين, وجدناه جبلا شامخا, يتحدث بكل فخرآ و اعتزاز, لا يبالي إلى جراحه, عندما سألناه عن صحته فأجابنا قائلا: ادعوا لي بالتوفيق بالعودة الى ساحات الجهاد, لأتمم نصرتي للدين والوطن.

شفى الل.. المدني من جراحه, وتم وضع طرف الى ساقة بجهود معتمد المرجعية والخيرين في مدينتي, بالتنسيق مع العتبة العباسية المقدسة, ارسلوه الى الهند استغرق فترة علاجه (40) يومآ, ليعود السيد المدني الى بلده ما شيآ على قدميه, متهيآ للدفاع عن بلده وأرض والمقدسات.

حدثنا السيد محمد المدني بعد عودته من العلاج, علينا الدفاع عن وطني رغم الجراح فهي لا تعطيني الا عزما, سألتحق مع اخوتي في ساحات الجهاد, داعش لا مكان لها في ارضنا, مادام فينا عرق ينبض, وما دامت لنا مرجعية كالسيد السيستاني أدام الل.. بقاءه الشريف, ابآ لكل العراقيين.

وفي نهاية اللقاء الشريف مع السيد محمد المدني, ونحن على ثقة بأن العراق باقًٍ ما دامت هذه النوعية من الرجال تسهر على حماية أرضه ومقدساته وحدوده واستقراره.

فالانتصارات لا تتم إلا بهكذا رجال, تدافع عن الحق ضد الباطل, إن دماء سيد محمد التي سالة من جراحه, تدين الصمت والخذلان, وبموقفه بعد علاجه سيتغلغل في أعماق التأريخ, السيد المدني سيكون وريث العزة والمفاخر, والقيم والمبادئ, السيد المدني أتخذ كلمات علي والحسين(عليهما السلام), نبراسا يضيء درب الحرية, وسيفا يذب به عن الوطن والمقدسات

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.93
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك