المقالات

رايات وشعارات ونصب وتماثيل..!


علي عبد سلمان

 

زرت بلدان عديدة؛ وأكثر ما يلفت نظري فيها هي النصب والتماثيل، فمنها أقرأ تاريخ وحضارة تلك الشعوب.

في موسكو رأيت نُصُبا لعلماء كبار أسهموا في المعرفة العلمية، لشعراء مثل بوشكين، لروائيين مثل تولستوي، لأخماتوفا وشعرها الساحر.

في بومباي يلاقيتك عند بوابة الهند الشهيرة نصب باني الهند الذي لا نعرفه نحن! مهاراشيتاري، هذا الرجل الذي كرس حياته لبناء مدينة عظيمة حاكى بها لندن في التفاصيل الدقية..

في كل مكان ثمة نُصًب لها معنى معرفي ، وقرونا هو عمر النصب والتماثيل في كل أرجاء المعمورة، إلا هنا تماثيلنا ونصًبنا الصدامية، سيوف وسيوف وخوذ ودبابات ، حتى شعارات الأحزاب والكتل السياسية قلما تخلو من سيف أو خنجر أو حصان مع خارطة العراق.

إنها ثقافة العنف والقسوة والقوة، ثقافة صهيل الخير ومجنزرات الدبابات..حتى الجوامع بنوا منائرها على شكل بندقية الكلاشنكوف كما في جامع أم القرى الذي هو الآن مقر للوقف السني!

 لقد تعب شعبنا من ثقافة الأعلام والرايات والسيوف والبنادق والقبضات والخوذ الحديدية وكل الأفكار التي تستفز مكامن العنف والوطنية الزائفة، وأجدر بنا أن نختار أفكارا تبحث عن العراقة والجمال وتنشر قيم المعرفة، فهي الأبقى.

 لقد أزيلت بعد سقوط الطاغية عشرات النصب التي لم تعد تتلائم مع نزوعنا نحو غد إنساني ، وبقيت فقط تلك النصب التي تلامس الوجدان، كنصب الحرية وحمامات فائق حسن والأم، وتماثيل كهرمانه وشهرزاد، والحبوبي،والرصافي والكاظمي والمتنبي وعنتر وغيرها من النصب التي لا تسعى إلا لقيم الجمال والعراقة والمعرفة والذكرى الطيبة.

أما النصب التي كانت غايتها تمجيد الطغاة والقتل والوطنية الزائفة فهي زالت وما بقي منه الى زوال، ويكفينا علم من قماش نرفعه في الأوقات التي يتعين رفعه بها إحتراما وإجلالاًله، بدلا من هذا الإسفاف الواسع برفع العلم بنسختيه الحالية والصدامية في كل مكان يجوز فيه أو لايجوز...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.86
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
هيثم كريم : السلام عليكم أنا بحاجة الى كتاب نهج البلاغة باللغة الإنجليزية اذا ممكن ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
علي الجبوري : كفووو والله من شاربك ابو حاتم والي يحجي عليك من اشباه البشر واخد من اثنين كلب مسعور ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
مصطفى اكرم شلال واكع : اني اقدم مظلمتي اني احد المعتصمين صاحب شهاده عليا وفوجئت اسمي لم يظهر في قائمه تعيينات الشهادات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ثامر الحلي : هذا خنيث خبيث ومحد دمر العراق غيره اقسم بالله ...
الموضوع :
مصدر مطلع : واشنطن تعيد طرح حيدر العبادي بديلا واجماع عراقي برفضه
منير حجازي : السلام عليكم اخ احمد أحييك على هذا الجهد الصادق لتعرية هذا الموقع المشبوه وقد كنت قررت ان ...
الموضوع :
نصيحة مجانية الى من ينشر في كتابات والى الزاملي
haider : قرار مجحف ولماذا يتم تحديد عمر المتقاعد ان كان قادرا على العمل /اضافة الى ذالك يجب اضافة ...
الموضوع :
اقل راتب تقاعدي سيكون 500 الف دينار.. ابرز التعديلات في قانون التقاعد
محمد الموسوي : انعم واكرم اولاد عمنه الساده البصيصات. معروفين بكل الافعال الطيبة. ساده صحيحين النسب يرجعون الى عبيد الله ...
الموضوع :
عشيرة البصيصات والخطوة الفريدة المشرفة
يونس غازي حمودي مصطفى : خريج زراعة وغابات مواليد 1969 الثاني على الكلية عين معيد في جامعة الموصل وستقال في وقت صدام ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك