المقالات

أصفار ولكنهم كل شيء!..


علي عبد سلمان

 

 

مرة خرج أحد سلاطين أيام زمان؛ مع مجموعة من وزراءه المقربين في رحلة صيد، وأراد أن يثبت لهم بأنه صياد ماهر، فأمرهم بأن يطلقون سهامهم، على سرب من البط قبله، وهكذا كلما خرج سهم من قوس وزير، أصاب بطة سمينة؛ إلا أنه وعندما جاء دور السلطان، أطلق سهمه فطاش بعيداً، وطارت البطة سعيدة بنجاتها! وهنا نظر الوزراء إلى بعضهم بعضا، ثم قالوا في نفس واحد:«سبحان من خلق، البطة تطير وهي ميتة»!..

عندما تنقلب الموازين، يخلد صناع الفكر والرأي إلى اليأس والاكتئاب، ولا يبقى في واجهة المشهد إلا من قيمتهم أصفار (الأصفار جمع صفر)، ومع ذلك تسيدوه! هم صفر في القدرة على الإبداع والتجديد، صفر في القدرة علي خلق مناخ صحي نعيش فيه، صفر في لغة الخطاب السياسي، صفر في لغة المعارضة..صفر..صفر..صفر في كل شيء، ومع ذلك هم كل شيء..

ها هو العراق يسيطر عليه الأدعياء في شتى المجالات، في زمن عنوانه الجهل والسرقة والتزوير، والنتيجة هيمنة اللصوص وأرباع الموهوبين، يتاجرون بالعراق واسم العراق ومستقبله، ولا أحد يرى غير نفسه، بضمنهم من كان له تأريخ فخسره، خلال الأحد عشر عاما المنصرمة، بسبب إنغماسه في حومة السلطان وإمتيازاته!

الشهرة والمنزلة اليوم؛ من نصيب المهرجين والمتآمرين، ولصوص الأفكار وحاملي المباخر والمجامر...عدتهم هي هي، عدة أمثالهم من سالف الزمان..فساد وجهل، تلوث ورشوة وسرقة، قلب للحقائق وتنكيل بالبسطاء، وقسوة على من لا ظهر له، وضحك على ذقون الآخرين.

لقد بنينا شبه دولة، لا أحد فيها وصل لمقعده عن كفاءة واستحقاق، ولا نظام في طريقة إدارتها ولا خطة مستقبلية لها، ولا طموح للعاملين فيها سوى الحفاظ علي مقاعدهم، أما طرقاتها الضيقة فهي مملوءة بالـ "سختچية"، من آكلي العيش بالفهلوة والسرقة والسمسرة، وتخليص المصالح ولي عنق القانون تحت عنوان دولة القانون!

شبه دولة؛ لا مكان فيها للشرفاء، فحال الشرفاء فيها مثل حال موظفي شركة قطاع عام خاسرة بسبب سوء الإدارة، كلما ظهر فيها موظف يود أن يلفت النظر للخسائر، يتم نقله للأرشيف!

لا صوت على صوت الجهل واللصوصية، حتى في وقت العسر الذي نحن فيه اليوم، و ثمة من ينصحون السلطان، وآخرين آخرون يسلطنون النصيحة!

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.21
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك