المقالات

افيقوا قبل فوات الأوان ..


لازم حمزة الموسوي

 

لقد تهافت اغلب حكام العرب بطريقة ملفتة على الدول الغربية والشرقية على حد سواء، وكأن عند هذه الدول الحلول أو الوصفة المناسبة التي تمثل البلسم الشافي لما يعانون منها من جراح ، هي في الحقيقة تعد بداية لانتحارهم الجماعي ، الذي أعدوا له بأنفسهم !، كنتيجة لمواقفهم المتناقضة والغير منسجمة مع بعضها .

مما تعذر عليهم من ان يدرئوا ما تحيط بهم من مخاطروماتحاك ضدهم من مؤامرات و كان يفترض بهم أيضا مراعاتهم لقواعد الجيرة الإقليمية الحسنة ، واحترام قواعد ومبادئ الدين الإسلامي الحنيف ، الذي جعل منه تعالى قيمة عليا ، لا بد من السير الحثيث في مقتضيات خصوصياته والتي واقعا ، هي الأسمى من كل اعتبار ..

لكننا وجدنا الزيغ والزيف واضحا عن هذا الطريق السليم بدليل انهم قد ارتموا جميعهم وبالكامل تحت المظلة الإسرائيلية الامريكية، وهذا اكيد هو مايثير حفيضة الشارع بكل طوائفة واقلياته إذ يجعل من الشعوب العربية أكثر نفورا ، وتالبا ضد حكامهم ، وبالتالي يتحول الوطن العربي إلى ساحة حرب داخلية وإقليمية إن سارت الأمور على هذا المنوال ، وعند ذلك يكون العقل العربي والاسلامي قد أصبحا ضحية للمخططات الاستعمارية ، التي تهدف كما تعودنا على سلب خيرات وثروات أمة الإسلام والعرب ، فيجعلنا قد خسرنا الدور الريادي الذي اخصنا به الله تعالى .

ما يعني بأننا بحاجة ماسة للبحث عن استراتيجية وحدة الهدف والعمل المشترك ، والتي تكمن في المصالحة الإقليمية التي يجب تأخذ بعين الاعتبار التخلي عن سياسة العنف والترسنة.... وبالمقابل العمل الجاد لإصلاح ذات بيننا ، بما يكفل لنا التعايش السلمي وفق رؤية إسلامية موحدة لا تسمح لاعداء الإسلام التدخل في شؤوننا و التي أصبحت بين قوسين أو أدنى، من ان تحقق مآربها فينا ......؟!

لا ضير ان هذا لهو منطق العقل السليم ، والذي هو أرجح الحلول المتاحة ، وقد أعطته السماء صفة مطلقة بقوله تعالى (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )..ّ.....

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1333.33
الجنيه المصري 74.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1204.82
ريال يمني 4.79
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك