المقالات

من يقف وراء القتل في اليمن والبحرين؟


ميثم العطواني


تكمن وراء جميع قضايا الدول العربية مخططات كبيرة، يراد بها تحقيق هدفا معينا رسم بدقة متناهية، حيث إن الاستراتيجية الغربية تجاه العرب منذ منتصف القرن التاسع عشر تنطلق من الإيمان بضرورة العمل على أيجاد خلافات بين العرب، ومن ثم تنمية تلك الخلافات والتوسيع من رقعتها وزيادة حدتها، وما غرس (إسرائيل) في قلب هذه المنطقة إلا لتكون الاعب الأساس بتحقيق هذا الهدف.
وإذا أتسم العرب بقدر من الترابط لمحاولة تقليص الخلافات، ذلك يعني أنه سيشكل ثقلا استراتيجيا واقتصاديا وعسكريا يسهم في أفشال تلك المخططات، حيث تحدثت تقارير دولية قبل أيام قليلة عن قوة لاتقف أمامها قوة على وجه الأرض، يقصدون بها قوة العرب التي لو تحركت لم تستطيع أمريكا الوقوف بكل أمكانيتها بوجهها، ولا حتى الصين وكوريا الشمالية، بحسب ما جاء في التقرير.
فما هي تلك القوة التي يمتلكها العرب، إذا بالتأكيد هي قوتا كبيرتا قادرتا على ردع السياسات (الأمريكية - البريطانية - الإسرائيلية)، وبغض النظر عن القوة العسكرية، فأن الدول العربية تمتلك قوتا كبيرتا في الأقتصاد تجعلها تتغلب على أي أزمة أقتصادية في العالم.
الوطن العربي هو مصطلح جغرافي يظم الدول التي تنتمي لجامعة الدول العربية، تلك الجامعة التي يتحكم بها كل من هب ودب ولم يكن لها دورا يذكر، إذ إن وجودها شكليا لا يسمن ولا يغني، ملتزمة الصمت في أصعب الظروف التي يمر بها العرب، أن لم نقل أنها مشتركة في تلك المخططات، قضايا كثيرة تبدأ بفلسطين المحتلة ولم تنتهي عند العراق وسوريا.
وبحسب أحصائيات موثقة، أن عدد سكان العرب (385) مليون نسمة، وجيش بحجم أربعة ملايين جندي، وتسعة آلاف طائرة مقاتلة، وأربعة آلاف طائرة مروحية، وتسعة عشر ألف دبابة، بالأضافة إلى آلاف الصواريخ والمدافع والآليات. المضحك المبكي، أنه على الرغم من كل تلك الأمكانيات التي إذا اتحدت تفوق الدول الكبرى، إلا أن الجامعة العربية تترك القضية الفلسطينية وتسمح للسعودية بالقتال في اليمن! وتفتح الباب على مصراعيه ليقتل نظام آل خليفة الشعب في البحرين! وتغض الطرف عن جرائم أسرائيل التي ترتكبها بحق الفلسطينيين! .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.21
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك