المقالات

إعادة المفسوخة عقودهم ..بين الخطأ والصواب


فراس الحجامي

 

في وقت حرارة المعارك وطحن رحاها يترجل منسحبا من وسط ازيز الرصاص ليختبيء في بيته، تاركا شرف الجندية والقسم الذي ردده عند ارتداءه للبزه العسكرية، مسلما وراءه وتاركا سلاحه وكرامة أمة بأسرها منكسرا ذليلا ، لم يقاتل افرادا معدودين ،هذا في موازين الامم العسكرية خائن لشرف الجندية ، يعود اليوم بعد ان سحقت فلول الدواعش وحماتهم تحت ارجل الاباة الابطال من حماة الوطن وغيارى المذهب ، ليطالب بأعادته ومن تخلف وتخاذل معه الى الخدمة العسكرية ناسيا ان المنهزم في جميع قوانين العسكرية يطرد من الجيش كونه هزم مرة ، وسيهزم الف مرة ،فمن ارتضى ان يترك سلاحه في ميدان المعركة حتما سيرضى بتركه مرة اخرى.

ولكون البديل الشجاع موجود وأثبت جدارته في ميدان القتال فما الداعي للتمسك بجيش مهزوم لم يكن همه الا ان يعد ثلاثين يوما كي يستلم راتبه العسكري.

ان جميع تلك التحشيدات الاعلامية والتهويل لها وتحشيد المفصولين من العسكريين يتبناها مجموعة مشخصة ومحددة كانت ولازالت محور الاضطرابات وقطب رحى الفتنة منذ سقوط الطاغية الهدام والى يومنا هذا.

لكل فتنة شعارهم الخاص لها فبعد ان فشلت فتنة العرب والاعاجم بعد ان اختلطت دمائنا على سواتر الوطن هاهم اليوم يعودون ليزرعوا فتنة اخرى بين الحشد والجيش ليعتبرو ان الحشد الشعبي وقادتة ومقاتلين من الطبقة الثانية عسكريا ، الغير مدربة والغير حاصلة على شهادات التخرج العسكرية ، لم يعو ان تلك القوات وفصائل الجهاد كانت اغلبها تقاتل الطاغية الهدام في عقر داره،

فبعد تلك الاوضاع وما انتجته السياسة والامن من حقائق ثابتة للجميع بات واضحا جليا ان على القانون ان يأخذ مجراه في محاسبة المتسربين من سوح القتال وعدم السماح لهم بالعودة مجددا الى المؤسسة الامنية بل على العكس تماما يجب تغريم كل من اهدر مالا واضاع شيء بعهدته ليصبحوا درسا لمن يفكر في الانهزام مجددا!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 72.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك