المقالات

المستشفى الفضائي .. قضية في قضيتين !!


ميثم العطواني


انها شبكة تكاد ان تكون أشبه بالشبكة العنكبوتية، تنسج خيوطها بدقة متناهية، تدار عملياتها في جنح الظلام الدامس، تقف خلفها رؤوس كبيرة، عن الفساد أتكلم .
الفساد في بلدي ليس كالفساد في غيره من بلدان العالم، لإنه وببساطة ما عاد حالة استثنائية، إنما بات قاعدة عامة يستند اليها كبار المسؤولين لنهب أموال الشعب دون خوفا أو تردد، حتى وصل الحال ان مسألة الفساد أصبحت جزء من النظام الإداري والروتين اليومي، وصار يقاس بملايين الدولارات، ويعد من الحالات الطبيعة جدا التي تنعش به تلك الشبكات أرصدتها، حتى وصل الحال ان الفساد لم يعد مخجلاً، فقد بات يشرعن ويقنن، والذين يمارسونه من كبار المسؤولين لا يرمش لهم طرفٌ حياء!! .
لقد سمعنا بكل أنواع وأشكال الفساد المالي والإداري، وربما بحكم عملنا نطلع على أحجام عمليات ذلك الفساد الذي أعاد البلد الى القرون الوسطى، حيث إطلعنا طيلة مدد الدورات الحكومية السابقة على فساد عقود الكهرباء التي جعلت من البلد يعيش في ظلام دامس، وعلى عقود النفط التي بيع فيها العراق الى الشركات الأجنبية، وعلى تغيير المناهج التربوية السيئة بإسوأ منها والفساد الذي يلحق بعملية طباعة تلك المناهج، وعلى إختفاء واردات شركات الإتصالات والضرائب والمنافذ الحدودية التي تبلغ ملايين الدولارات والتي تكون ميزانية أخرى الى جانب ميزانية واردات النفط إذ ما استغلت بشكلا صحيح، وعلى تفاصيل المشاريع الوهمية، وعلى عقود الطائرات التي فاق سعرها الحقيقي بعشرات الأضعاف، وعلى صفقة شراء الستر الواقية للرصاص الغير مطابقة للمواصفات، وعلى الكثير من التفاصيل التي لا يتسع ذكرها في هذا المقام، حتى علم القاصي والداني بإستشراء موضوع الفضائيين الذي طال معظم مفاصل الدولة ولم يختصر عند الجيش العراقي فحسب، نعم هنالك وجود فضائيين، ولكن بذات الوقت إنهم ينتسبون الى مفاصل الدولة بإسماء وأرقام وأضابير ولهم كيان حقيقي وإن كانوا مفرغون بإوامر يشوبها الفساد.

إلا ان قضية (بنت العراق)!! وزير الصحة السابق عديله حمود ربما تكون القضية الفريدة من نوعها، وما المستشفى الفضائي بمبناه وأجهزته ومنتسبيه إلا انه حقا قضية فريدة من نوعها، وذلك لإنه يترتب عليه الإسهام بقتل أبناء الشعب العراقي لعدم وجود المستشفى على أرض الواقع من جانب، وسرقة ملايين الدولارات المخصصة لهذا المستشفى من جانب آخر .
ان سبب الفساد في العراق تقف خلفه الطبقة السياسية، وما المحاصصة الحزبية إلا هي باب الفساد الرئيس، وإلا من الذي كان يقف خلف عديله حمود؟!، ومن الذي كان يسندها؟!، ومن الذي يتستر عليها؟!، لا بل من المستفيد منها؟!! .
لك الله يا وطن .. لك الله في السراء والضراء .. نم قرير العين ياوطن، فإنهم يتساقطون وأنت تبقى الجبل الأشم .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.79
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك