المقالات

محمد باقر الصدر تاريخ لايندثر


فراس الجوراني

 

في كل بلدان العالم وفي كل الاديان؛ هناك احترام وتقديس للعلماء , وخصوصا علماء الدين ، الذين اتسمت رسالاتهم وتوجهاتهم بالسلام والانسانية، وحب الناس ومعاشرتهم والنزول اليهم، والاستماع الى شكواهم.

رجل الدين المعتدل والممنهج على خطى السلام، يعتبره الناس محلا للامان والطمأنينة باعتباره مترجم رسالةالله في الارض , في كل جوانب الحياة ومفاصلها ,وحتى على الصعيد السياسي ,فهم ورثة الانبياء ,وطريق الهداية فحاكوا بسيرتهم سيرة الانبياء, وغذوا بمدادهم أرواح الشهداء.

كيف لايكون العلماء ورثة الانبياء وقد اشتركو معهم بالعقيدة والهدف، وتعرضوا لما تعرض له الانبياءعليهم السلام، من القمع الفكري والجسدي، لكي يوقفوا زحف افكارهم، المستنيرة من نور الايمان الى قلوب الناس، خوفا منها لانها تهز عروش المستكبرين، وتنتزع منهم دنياهم وجاههم، وسلطانهم الذي لايعنيهم غيره .

السيد الشهيد محمد باقر الصدر؛ من ابرز العلماء والفقهاء، الذي نال اعلى درجات العلم منذ صغره، ذلك العالم الجليل ، الذي له مؤلفات في شتى الاختصاصات الدينية والاقتصادية , التي الى يومنا هذا تدرس في اغلب الجامعات العربية والعالمية.

هو شخصية قل نظيرها في وقتنا ,ق ارع اعتى نظام دكتاتوري دموي ,جسد كل افكاره وتوجهاته، بوجه الطغيان الصدامي اذي اراد بكل وسائله الدنيوية الدنيئة المحملة بافكار بعثية اسلوبها المشرط واحواض التيزاب، أبى ذلك العالم الجليل ان يواكب تلك الزمرة الكافرة، ورفض الصعود مع ملذاتهم وفضل صعود وارتقاء المشانق، طريقا الى مرضات ربه وقال كلمته الشهيرة (هيهات من الذلة ) حتى تم اعدامه واخته بنت الهدى على يد الماكنة الهدامية الصدامية المقبورة والتي شاء الله ان تهلك وتدفن ويرفع ويمجد باقر الصدر ويبقى تاريخا لايندثر..!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك