المقالات

متلازمة أمريكا...وشعوبٌ آيلةٌ للهلاك


حلا الكناني

 

مرّت الأيام الخوالي مرّ السحاب، وعند بزوغ كل فجرٍ جديدٍ يأتي شبحُ الظلام ليخيّم على فلوله، و يفترشَ عباءته السوداء، ليُنذر بظلامٍ حالكٍ لايُبصر فيه المرء نفسه، ولاظلٍ منه.

بينما يعاني الظلمة، شعر بذلك الشبح يدنو منه كثيراً، ورائحة انفاسه النتنة بدأت تغزو المكان، وكأنه يحمل في كفّه الدمويّ مستقبلاً ، سيرمي به في بئر عميقٍ لادلوّ، ولاحبلٍ يُرتجى بهما الخروج.

اقترب الصوت اكثر، فجعلَ جميع من كان يرزخ تحت سطوة الرعب أصابعهم في آذانهم من فرط رعده وزمجرته البربرية، وإذا بأيديهم تُسحَب منهم عنوةً، وتُكَبّل بقيودٍ فولاذية أُعدت كلٌ حسب مقاسه، فخالَ بعضهم انه الوحيد الذي كُبّلت يداه، وعندما تعالت خفقات الرعب عرفَ أن كلهم باتَ ينتظرُ ذات المصير.

أمريكا شيطانٌ نهِمٌ لا يشبع من تعذيب أحد، ووحشٌ أخطبوطٌيّ ضخم كلما خالت الفُلك انها تجري بسلامٍ كمُن لها من حيث لا تحتسب، فأغرق أهلها وما نجا منهم إلا قليلٌ، وهؤلاء باتوا ينتظرون ميتةً أخرى من النوع البطيء.

تظهرُ امريكا بوجه البريء الذي يحاول إحلال السلام في جميع أرجاء المعمورة، وكيف لأحدٍ أن يُصدّق تلك المسرحية الرعناء!

أما قال عزّ وجلّ في كتابه الكريم :" ولتجدّنّ أشدّ الناس عداوةً للذين آمنوا اليهود و الذين أشركوا"، فالعداء اليهودي للمسلمين زمانه سرمديّ لن ينقضي إلا بانقضاء دولة اليهود التي داومت على ترسيخ جذورها في عقول المتأسلمين، وباتت تشنّ حروباً ضاريةً على الاسلام وأهله، من دون وجود معالمَ واضحةً لها، فالحرب الباردة اخطر انواع الحروب، ترقصُ وتُطبّل على العقول أنى شاءت، وتلتهم احشائها حتى تُحيلها فارغةً بلا وعيٍّ يُذكر.

"المرءُ على دين خليله"، وأمريكا خليلتها إسرائيل، وإحداهنّ ألعنُ من الأخرى، وكلٌ منهما تحاول استعباد الشعوب بذرائعَ قذرة، دون ان تُعرف لها ايّ احقيّة، سوى تلك النرجسية الحمقاء التي اعتقد معها اليهود وحليفتهم الشريرة أنهم أبناء الله وأحباؤه، وأن النار لن تمسّهم إلا أياماً معدودةً.

ما هؤلاء إلا رجسٌ من عمل الشيطان فاجتنبوه، وانظروا من حولكم، كيف انهم اذا دخلوا قريةً جعلوا أكابرَ أهلها أذلّةً، وعاثوا في الأرض فساداً، وأهلكوا الحرثَ والنسل.

كلما بصُرت تلكم المشعوذتين عن جُنُبٍ دولةً سادَ فيها النعيم، بعثت بجيوشها من الخفافيش لتأتيها بالخبر اليقين، فيتسابق هؤلاء العبيد في إظهار فروض الطاعة العمياء، فمنهم من يوعد بتدمير البلاد قبل ان تقوم من المقام، وتوعد الاخرى أني فاعلة ذلك قبل أن يرتدّ إليكِ طرفكِ، وسأنتقم لكِ شرّ انتقام، فتُلقي بتعويذة الفتن بين أهل القرى، حتى تنتشر بينهم كلمح البصر او هو أقرب، وتستشري في جسد الأمة كفعل السرطان من الجسد.

تلك هي المتلازمة الامريكية واليهودية، ما حلّت في بلد من البلاد، الا اوردته الهلاك، وأوحت لسماءه ان امطري قحطاً، وسنيناً عِجاف، وان انزعي عنك الرحمة، لتُصلب البشرية حينها، ويأكل من رأسها الطير، و تكون كفقاعةٍ ، ما إن تتخللها نفحةٌ من هواء، تلاشتْ كأن لم تكن من قبل، وآلت إلى الزوال

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.88
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك