المقالات

شكراً لبرلمان الاون لاين ..وتشريعه ...!

337 2019-04-24

مصعب أبو جراح

 

من المعروف لدى كل من يتابع السياسة في العالم, ان أي شخص يعمل في دوائر الدولة هو خادم للمواطن, وهذا ما يلمس في الحكومة العراقية اولاً وفي ماكنة التشريع التي تشرع القوانين المهمة وتتابع هموم المواطنين وكيفية ازالة العقبات من المجتمع الذين هم التشريع له ومحاسبة المتورطين والمتامرين ضد البلد والذين يعيثون فيه فساداً وهذا ما التمسناه في برلماننا العزيز .

فتشريعه لقانون حظر الالعاب الاون لاين لأنها سوف تضر الشعب العراقي ما هو الا قانون تشريعي خطير لقضية كبيرة باتت تشكل خطراً علينا حيث القصد على البرلمان تركت الامور المهمة الجوهرية وتم الاتجاه الى الامور الصغيرة حيث تركت امور فساد كبيرة منها ما قامت به بطلة العراق وداعمته السيدة وزيرة الصحة في الدورة السابقة من اعمال ادت الى تبوء العراق مركزه في الدول حينما قامت بصفقة الخف الكبيرة التي استورد من اسبانيا والمستشفيات الوهمية التي عالجت المواطنين الوهميون بأيادي طبية وهمية واعطتهم العلاج الوهمي الذي ولله الحمد لم يكلف الدولة سوى مبلغ وهمي مقارنة بالمبالغ التي استنزفت من ذي قبل .

لو قمنا بالعودة الى الوراء قليلاً وانتبهنا الى عدة امور منها سرقة الميزانية لأحدى السنوات من قبل احد رؤساء الوزراء الذي سلطوا على رقاب العراقيين واجزم بشكل واضح ان العراق منه براء وكذلك الحوادث الأليمة التي حصلت في تلك الفترات منها سبايكر واخرها حادثة العبارة!

 اليس من الافضل ان تسن قوانين من شأنها ان تحفظ حياة الانسان العراقي ام انه ليس من حقه ان يحفظ ماء وجهه لأنه ليس بإنسان اليس من المفروض ان نقوموا بصيانه شرف العراقيات اللات ضحين بالغالي والنفيس الاب والاخ والزوج والابن لأجل ان تبقوا انتم في اماكنكم وتشرعوا هذه التشريعات البائسة التي لا تفيد من قريب ولا من بعيد .

المهم للبرلمان العراقي انه عند الانعقاد ان يتم تحسين معيشة كل عضو فيه يجب ان تحسن معيشته لأنه مهم بالنسبة للعراق ومن كان صوت المظلومين سابقاً دون سابق انذار اصبح يغرد مع السرب بعد ان كان يغرد خارجه ومن قال عن المواطن انه دايح لأنه لا يرد ان تؤخذ حقوقه التقاعدية لأجل اربع سنوات عجاف يأخذ بها ما يأخذ ويسرق دون وجع لأنه برلماني ومشرع قوانين تصب في المصلحة العراقية وما زاد الطين بله نظرة دول الجوار للبرلمان العراقي بازدراء نتيجة تشريع قانون البوب جي وحضرها.,

 ختاما سلام والله يعين العراق على ما ابتلى به

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 74.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك