المقالات

أسماء المدارس من يتحكم بها ؟!!!


 

بعد أن أزداد عدد المدارس على مختلف المستويات الدراسية ( الابتدائية – المتوسطة – الاعدادية ) وأخذت تلك المدارس اسماء لها ، حيث نجد ان تلك الاسماء تخضع لعوامل كثيرة منها الى طبيعة ونوعية النظام السياسي القائم بتعظيم قياداته ورموزه ، ومنها من أخذ طابع الديانة والمذهب والقومية والمناطقية والعشائرية والأدهى من ذلك تسمية المدارس بأسماء الشهداء فكل نظام سياسي له شهداء وعندما يتغير النظام يصبحوا في نظر النظام السياسي الجديد مجرمين ويتم تغيير أسماء المدارس التي بأسمائهم .. 

لقد أصبحت تسمية المدارس عبء على التربية وما يخلق ذلك من تشابه الاسماء وتداخلها على المستويات الدراسية ونوع جنس المدرسة ، لذلك خضعت تسمية أسماء المدارس الى اللجنة المسؤولة عن ذلك حتى وصل الامر الى أن يسمي مدير تربية أسم مدرسة بأسم أحد أقاربه .. 

فقد قال لي أحد الزملاء : انه أراد ان يزور أحدى المدارس فبقى يبحث عنها أكثر من ساعة وهي قريبة منه لكون أسمها قد تغير وعندما يسأل عنها يقال له : لا توجد مدرسة بهذا الاسم في هذه المنطقة الى ان سأل أحد المعلمين في المدرسة فقال له انها هي هذه المدرسة وقد تم تغير اسمها .. وعندما سأل عن سبب تغير اسمها فكانت الاجابة : لا نعرف !!! 

ولكي لا تكون هناك أهوائية في تسمية أسماء المدارس وكل حزب بما لديه من أسماء يسمي بها المدارس فأنها سوف تصبح فوضى في تسمية اسماء المدارس ، فعلى وزارة التربية ان تضع الحلول لذلك وتجد ألية معينة بعيدا عن التأثيرات السياسية والحزبية والشخصية وخلق حالة صحية من التسمية لكي نبتعد عن الفوضى وإعادة تسمية المدارس بأكثر من أسم .. 

أنها دعوة ليس إلا عسى ان تستجيب وزارة التربية لذلك وتضع الحلول المناسبة .. 

الكاتب والإعلامي / الحاج هادي العكيلي 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 75.3
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك