المقالات

التعليم في العراق؛ بين الأمس واليوم


علي عبد سلمان

 

انه حديث جداً محزن وذو شجون, عندما نطرح كذا موضوع, فبعد ان كان في العقد الستيني والسبعيني يدعى المعلم قائداً ورائداً ويشار إليه بالبنان, أمسى ذلك الشامخ المحترم –مبتذلاً رخيصاً يتاجر في جهوده أعداء التربية والتربويون في العقد الثمانيني في عهد الفوضى واللانظام يكون المربي المحترم مبلغاً لأفكارهم الدنيئة او أداة زجر وظلم واستعباد ضمن مستنقعات بعثهم الكافــــر وذلك نتيجة للسياسات الخاطئـــــة التي أدت إلى وضع المربي في وضع لا يحمد عقباه بعد ان وصفه رذيلهم بلقب ( ابو أبو قولة الو..... ) .

أصبح المعلم خجولاً جداً في زمن الحصار لأنه امتهن مهناً لا تليق بمكانته العلمية حيث أجبرته عليها الظروف الصعبة (ظروف الثلاثة ألاف دينار) ليكون حمالاً أو سائقاً أو يفترش الرصيف ليبيع مقتنياته لتسديد الديون المترتبة عليه جراء الأجر الهزيل المقصود

بعد أن سقط الصنم أستبشر المعلمون والمدرسون خيراً فيما ستحمله لهم سنة 2003 من مفاجآت في تغيير مستواهم ألمعاشي لا بل حتى العلمي وتسارع الى فك أسرهم من ظلم الظالمين , خصوصاً أولئك الذيـــن بقيت ضمائرهم عصيــة طاهرة لم تدنس برجس العفالقة .آن الأوان أن يدرك المربي بأنه قد حصحص الحق, واندحر التمايز والاستغلال وضن المعلم بأنه سيستعيد بريق السبعينات

حيث أزهرت ثمرة التغيير بأشجع خطوة, ألا وهي إشهار الكارت الأحمر بوجه كل من لا يستحق لقب المعلم المربي (لحيازته على اللقب السيئ الصيت ,أتجاهله حفاظاً على نظافة المقال) ولو بقي القليل منهم بسبب ظروف لا أود الخوض فيه إلا انه عزاؤنا الوحيد في ذلك أن (رياح التغـيـير وحب الحياة اعتى من سموم الحقد والانتقام )

ولكن وللأسف الشديد وإذا بذلك المعلم المحترم يصبـــح جســـراً يمر عليه الوصولييــن الأنتفاعييــن ليتسلقوا المناصب على حساب شريحة المعلمين ,شريحة الصبر الأعظم والأجر الأكرم . قال رسول الإنسانية (ص) "إنما بعثت معلماً " فيكفي المعلم فخراً بهذا الاقتران .

ان أرادت الدولة إن تنهض بالمجتمع, فما عليها سوى إن تهتم بالمعلم لأنه نواة الإبداع ومفتاح الرقي والتقدم نظراً للدور الرائع الذي يلعبه المربي في رفد الدولة بكل الإمكانات, ومن هذا المنطلق قال الإمبراطور الياباني هيروهيتو (لكي تنهضوا باليابان من جديد ,أعطوا المعلم راتب الوزيـــر وحكم القاضي وهيبة الملك ) .

نأمل مِن مَن يهمهم أمر المعلم ان لا يعطوه حكم القاضي ولا هيبة السلطان, بل كل ما نأملــــه ان يحركوا ما كان ساكناً من ثمرة جهود شتاء قارص (جمد درجته) وصيف لاهب (أذاب كل أحلامه) . نكرر النداء الى اهل الرأي لكل من وزارة التربيـــة الموقرة ووزارة الماليـــــة الكريمة ومجلس الوزراء الحنون ولا تنسوا ما قاله المعلــــــم الأول صلى الله عليه واله وسلم ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيتــــه )

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك