المقالات

ايران العملاق الواقف بوجه الاستكبار ...!

562 2019-05-18

مصعب أبو جراح

 

اربعون عاما ومعركة كسر العظام بين ايران والوﻻيات المتحدة تشتد وتضطرم نيرانها يوما بعد يوم. المواجهات الشرسة واللعب الخشن هي عمر الصراع بين غريمين لدودين وصل بينهما العداء نقطة اللاعودة..بعد ان كانا إلي وقت قريب (قبل قيام الثورة) حليفين استراتيجيين. وصلت مواقفهما حد التطابق في كل القضايا التي مرت بالمنطقة سواء كان ذلك بصورة مباشرة أوغير مباشرة.

لكن مستجدات ما بعد الثورة اﻻسلامية حولت ايران من حليف استراتيجي للوﻻيات المتحدة اﻻمريكية إلي عدو استراتيجي يجب اجتثاثه والقضاء عليه..وهذه الهستريا العدائية المستحكمة التي اصابت امريكا تجاه ايران عقب قيام الثورة..يوضح مقدار الفقد الفادح الذي ألم بها جراء خروج حليف مهم بحجم وامكانات ايران عن محورها و حلفها. .

كانت ايران في عهد الشاه بالنسبة ﻻمريكا الذراع المنفذ لسياساتها في المنطقة والشرطي الذي يحدد المسارات ويعبد ويحرس الطرق. ويقوم ويسهر علي مصالحها هي وربيبتها.. وكانت كذلك صاحبة العصا الغليظة التي ترفع في وجه كل منحرف عن هذا الطريق ومتمرد علي تلك اﻻنساق والتوجهات..

كان لتطور اﻻحداث ووقعها بهذه الصورة المتسارعة و الدراماتيكية اثر بالغ علي ساكني البيت اﻻبيض.فلقد اطل عليهم من حيث يدرون ويتوقعون ما افسد عليهم خططهم ومؤامراتهم ﻻبتلاع العالم ووضع مقدراته تحت اقدامهم..ولقد اتتهم الضربة من مأمنهم حيث لم يتوقعوا ان تتسارع اﻻحداث. بهذه الطريقة .

الصحيح ان الارهاب كاد ليسيطر على الشرق الاوسط لكن تدخل ايران وحلفائها حالت دون ذلك ,, ايران هزمت اكبر مشروع ارهابي عالمي صنعته اميركا والصهاينة ومعهم دول اخرى ساهمت ,, ايران كانت تحمي البشرية من الارهاب ,, ولم تدخل ايران لتحتل اي بلد بالمنطقة ,, فمن اين الكذب ياتي به الدجال ترامب ,, طبيعي انه يستغل سذاجة شعب اميركا الذي لا يفهم قسم كبير منه شيئا في حقائق الامور انما يسمع تصريحات مثل ترامب ليخدعهم .

بالحروب ألأربع … الحرب العالمية الثانية … الحرب الباردة … الحرب على الإرهاب… حرب الإنابة ” حرب الخلايا النائمة “

واخيرا في شتي ضروب المعرفة..وغيره مما ﻻيتسع المجال لذكره.فعلت ايران مالم تفعله أي دولة. اذا خرجت منه ماردا عملاقا قوي الشكيمة..وعنصرا هاما في معادﻻت توازن القوي في المنطقة..وقع معها اوباما والدول الخمس اﻻتفاق النووي بشروطها ورضاها..دون المساس بكبريائها واستقلالها..واثبت مفاوضها صبره ودهاءه وقوة عزيمته..واﻻن خرج ترامب من اﻻتفاق دون حلفاؤه.وايران لم تصح او تنح..فهي تعلم كيفية ادارة كروت الضغط لديها..حاولت امريكا من قبل ليي عنقها بالتدخل المباشر ففشلت .وعن طريق حلفائها فخابت..وعن طريق فتنه الداخل اﻻيراني فأنتكست.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك