المقالات

الموافقة الخليجية هل تقود الى حرب خليج ثالثة؟

249 2019-05-18

ضياء المحسن

 

منحت السعودية وعدد من دول مجلس التعاون الخليجي الولايات المتحدة الموافقة على إعادة انتشار قواتها العسكرية على أراضي هذه الدول، بحجة وجود اتفاقات ثنائية بينها، بهدف ردع أي إعتداء إيراني محتمل.

الملاحظ أن الموافقة جاءت بمثابة تصعيد خطير من قبل هذه الدول ضد إيران، مستندة الى وقوف الولايات المتحدة الى جانبها، في قبال ذلك فإن هذه الدول مستعدة أن تدفع مليارات من الدولارات للحفاظ على عروشها.

حتى مع هذا التصعيد الخطير، لا يبدو في الأفق أن إيران وحتى الولايات المتحدة تريد الإنجرار الى حرب في منطقة الخليج، وكل الذي يجري هو محاولة لفرض النفوذ من قبل طرف على الطرف الأخر، حيث تؤكد الولايات المتحدة أنها لن تحارب إيران إلا في حالة وقوع إعتداء على مصالحها؛ سواء بصورة مباشرة من قبل القوات الإيرانية، أو من قبل جهات موالية لها في المنطقة (الحوثيين في اليمن، الحشد الشعبي في العراق، وحزب الله في لبنان) وهو أمر لن يحصل أبدا، فإيران لن تحارب ليس خوفا من الحرب، بل لأنها تعلم أن الحرب هي محرقة لجميع الأطراف، لن يكون فيها رابح أبدا.

الرئيس الأمريكي ترامب أوضح في حملته الإنتخابية والتي فاز فيها، أنه لن يدخل في صراعات عسكرية في أي مكان، مع هذا فإن هناك في إدارته من يحاول دفعه للحرب مع إيران، والشواهد كثيرة في محاولتهم دفع الرئيس الأمريكي للحرب، حيث حاول بولتون تصوير إسقاط الرئيس الفنزويلي نيكولا مادورو لصالح زعيم المعارضة خوان غوايدو فيها مجرد نزهة، بما يوحي للمتتبع أن هناك نوع من القتال داخل إدارة الرئيس حول كيفية إدارة الأزمة مع إيران.

ما الذي يمكن أن تستفيد منه السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي من هذه الخطوة؟

بداية نشك في أن هناك أية جدوى من هذه الخطوة، لكنها محاولة من الولايات المتحدة لحلب مليارات من الدولارات من هذه الدول، بحجة حمايتهم من (بعبع إيران)، وفي محاولة لدراسة الواقع على الأرض لهذه الدول، نجد أن إيران (لو أرادت زعزعة الإستقرار في هذه البلدان) لكنت استخدمت ورقة أقوى، بامتلاكها أكبر جالية خارج إيران، وهؤلاء يعيشون في أغلب دول منطقة الخليج والسعودية، بالإضافة الى سيطرتهم على حركة السوق في هذه الدول، دون الحاجة الى إبراز العضلات الذي يؤدي الى قلق كبير لا مسوغ له.

الأمريكان أنفسهم مطمئنين بأن رئيسهم لن يرتكب حماقة الحرب على إيران، لأن إيران لا تشكل خطرا عليهم، في حين أن الحرب لو وقعت ستؤدي الى إرتفاع أسعار الوقود داخل الولايات المتحدة، وهو أمر لا يمكن للناخب الأمريكي أن يتحمله، وهو أمر يدركه الرئيس ترامب ويحسب له حساب.

من هنا فإن الأمر لا يعدو عن محاولة إبتزاز لهذه الدول لتسديد الفواتير الناتجة عن إستقدام الجنود والبواخر العسكرية، كما أنها مجرد رحلة إستجمام لهؤلاء الجنود مدفوعة الثمن من قبل (عربان الخليج).

 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 71.43
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
رائد عبدالله : طبعا يستقيل غير ضمن المالات يوصلنه بعدما كان عراب التصويت على قانون استحقاق النائب للراتب حتى مداوم ...
الموضوع :
النائب العاقولي يعلن استقالته من عضوية مجلس النواب
عبد الرضا مظلوم عفصان سعدون الفرطوسي : الى من يهمه الامر اني المواطن عبد الرضا مظلوم عفصان سعدون من المتضررين جراء الامطار في عام ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
اسامة اياد علي : القبائل التي سكنت بجوار تل ماروكسي او مارو اي قبل تاسيس المدينه هي الاتي:- الهجرة العربية الأولى ...
الموضوع :
(( بحث في نشأة مدينة سوق الشيوخ )) حميد الشاكر
موظف : الموظف الشريف يحاربونه بشراسة كل الفاسدين ...
الموضوع :
شركة نفط الجنوب بالبصرة فيها فساد اداري كبير
عادل القريشي : والدي سجين سياسي ضهر اسمه في الوجبه 111ذهبت الئ التقاعد قال لي بس الموظف يستحق الراتب اننا ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
د.جلال ابراهيم : الاستاذة باسمة انسانة رائعة اتمنى لها كل توفيق والاستمرار بكتابة المقالات الجميلة لقد استمعت بقراءة تلك الاحرف ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
Sahib Alhussaini : مع الاسف ان الاخوان الصدريون في الحكومة وفي البرلمان متصلبيين وغير مرينين مع كتلة البناء لحلحلة الاوضاع ...
الموضوع :
الصدر يدعو لتفويض عبد المهدي باتمام الكابينة الوزارية خلال 10 أيام
المعتقل المحامي سعد خزعل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخواني الاعزاء بوركتم ورعاكم الله لما قدمتموه وتقدمونه ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
ابو جواد : حرام عليكم ترحلوها ربما زوجها يقتلها ...
الموضوع :
الامن اللبناني يصدر بيانا حول عراقية "هربت من زوجها"
ali aziz : لماذا تم تصنيف معتقلي محتجزي رفحاء إلى قسمين قسم خاص بتاريخ 31/5/199فما دون وقسم خاص 1/6/1991وبعده ....قسم ...
الموضوع :
مجلسُ النواب يِؤكُدُ شمولَ مهجري رفحاء بقانونِ السجناءِ السياسيين
فيسبوك