المقالات

الحشد الشعبي و صرخة(هيهات منا الذلة)..!


علي عبد سلمان

 

إن للحسين في قلوب المؤمنين حرارة لا تبرد أبدا( حديث عن النبي صاوات ربي وسلامه عليه وعلى آله).

إن مصرع الحسين ـ عليه السلام ـ ترك أثرا بالغا، في نفوس الأئمة( ع)، فترى ما من حادثة، تحدث لهم، إلاّ وتذكروا فيها مصيبة جدهم الحسين ـ سلام الله عليه ـ فألأمام زين العابدين( عليه السلام)، ما من طعام أو شراب قدم له، إلاّ وتذكر ابيه الحسين عليه السلام وبكى، وظل على هذا الحال 35 عام، حتى عُد من البكائين.

أو حادثة إحتراق دار الأمام الصادق عليه السلام، الذي يقول فيها: عندما رأيت عيالي تفر من النار، تذكرت حرق خيام جدي الحسين، وفرار عياله من النار.

أو كما ذكروا، إن احد الأئمة ع، مر بسوق الجزارين، فرءآهم يعرضون الماء على الكبش قبل ذبحه، فبكى عند مشاهدته المنظر، وقال: يعرضون الماء على الشاة والكبش، وإن جدي الحسين، يذبح عطشانا.

وأخذوا يقيمون العزاء عليه، والرثاء فيه، حتى إن الامام الرضا عليه السلام، لا يُرى ضاحكا طيلة محرم الحرام، هكذا ربّى الأئمة ع أتباعهم وشيعتهم، عبر التاريخ، على ذكر الحسين عليه السلام، وإحياء مصيبته، وإقامة العزاء عليه.

إن هذه الحرارة التي في قلوب المؤمنين، على الحسين بن علي عليهما السلام، تنفخ فيها، وتؤجج نار الثورات على الظالمين والفاسدين، صرخة( هيهات منا الذلة)، لذلك نشاهد العديد من الثورات، بعد مصرعه عليه السلام، مطالبة بألاخذ بثاره، كثورة التوابين، وعقبتها ثورة المختار، وثوزة زيد بن علي، وأبنه يحيى، وغيرها من الثورات، التي كانت تحمل شعار الحسين، بل إن حتى العباسيين، نادوا بشعار( يا لثارات الحسين)..!

هكذا توارث الشيعة، هذا المنهج من أئمتهم، ومن أسلافهم، فأخذوا يقيمون مجالس العزاء  على مصيبة أبي عبد الله الحسين عليه السلام، ولم ينقطعوا عن زيارته، التي أكدوا عليها وبشدة،  لم تورد روايات بكثرتها في إمام غيره، وحثوا على زيارته مهما كانت الظروف والاحوال، كما توارثوا العمل الجهادي ضد حكام الجور، لأقامة العدل وإنصاف المظلومين والمستضعفين.

الحشد الشعبي في تلبيته لنداء المرجعية الدينية، وأستجابته للجهاد، وخروج الملايين من أتباع اهل البيت(ع)، لنصرة الدين والمذهب والوطن، لم يأتي من فراغ، أو وليد صدفة، بل هو نابع من زيارة الحسين(ع) المليونية في أربعينيته، وتربية المنابر الحسينية، ومجالس العزاء والبكاء.

هذا الأمر تنبه له، حكام الجور والفسق، فراحوا يحاربون الحسين عليه في شعائره، وفي زيارته، بل هاجموا قبره الشريف وأرادوا هدمه، عبر التاريخ، فالحسين يشكل تهديد لحكوماتهم، لانه عنوان: للحرية ـ للأنسانية ـ للمظلومية ـ للمحرومية ـ للعدالة ـ للرحمة والرأفة بالضعفاء.

ليس عجبا! من أن يتهم الحشد الشعبي، من صعاليك السياسة، والمهلوسيين بالطائفية، بشتى أنواع التهم، وتشويه سمعته، لأنه يدافع عن إمامه الحسين عليه السلام، الذي يمثّل تلك العناوين التي أشرت أليها قبل قليل، وليس عجبا أيضا..! من ان تغيّر، أسم عملية تحرير الأنبار، من لبيك يا حسين، الى لبيك يا عراق، وكأنّ الحسين خارج العراق! أو ليس كأنه ابن بنت النبي( عليهما الصلاة والسلام)، أو كأنه ليس سيد شباب اهل الجنة الذي أخبر عنه جده..! العجب كل العجب من هكذا سياسيين في العراق..!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
المهندسة بغداد : بسم الله وبالله اللهم ارزقنا العافية والسلام ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني: غدا اول ايام شهر شعبان
المهندسة بغداد : مقالة ممتازة احسنتم ...
الموضوع :
إرفعوا أصواتكم !
نور صبحي : أليس جبريل عليه السلام نزل في ليلة القدر على الرسول وهي في رمضان.. كيف تقولون انه نزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
إبراهيم مهدي : لكن ورد في القرآن الكريم. .سورة البقرة الآية 185 ( في قوله تعإلى شهر رمضان الذي أنزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ليلى : احسنتم سيدي حفظكم الله ...
الموضوع :
نصائح الامام المفدى السيد السيستاني لمواجهة فايروس كورونا
عقيل الياسري : وبشر الصابرين ....اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض...!
زيد مغير : ما اروع ما كتبت سيدي الكريم وأتمنى ان ينشر ما كتبت في كل الصحف والمواقع . الف ...
الموضوع :
أين اختفى هؤلاء؟!
علاء الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اخي العزيز انكم تقولون لا توجد رواية ان الاسراء والمعراج في ال ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
خليل العراقي : السلام عليكم أنت تتكلم بدون منطق ... محمد علاوي ... أنسان شريف ... ترجم متطلبات المرجعية الشريفة ...
الموضوع :
أيها الرئيس المكلف اترك العنتريات الفارغة
لبيك ياعراق : ضاغطكم الدين الاسلامي ومدمركم المغرد ان شاء الله كرونا لن تذهب سدى حتى تطيح وتصاب كل علماني ...
الموضوع :
هكذا تسمحون لاعداء الدين بانتقاد الدين
فيسبوك