المقالات

إيران تسقط أسطورة الـ (CIA) !!


ميثم العطواني 


ليس بالغريب ان تعلن طهران تفاصيل جديدة عن الضربة التي وجهتها وزارة الأمن الإيرانية لشبكة تجسس أميركية تضم عددا ملفتا من جواسيس الـ (CIA) المحترفين الذين تلقوا دورات بالغة الدقة في شؤون الشرق الأوسط، وذلك لإن الولايات المتحدة التي تنفق مليارات الدولارات سنويا على وكالة مخابراتها المركزية التي تولي أهمية مطلقة لجمع المعلومات عن الحكومات الأجنبية والشركات المهمة والشخصيات المؤثرة، ومن ثم تحليل المعلومات وتقييمها وتقديمها الى صانعي القرار السياسي الأميركي لإستغلالها في فرض النفوذ والهيمنة والتدخل المباشر في شؤون الدول الأخرى. 
المخابرات المركزية الأميركية التي سقط قناعها في عملية مانهاتن رغم الدعم المادي والمعنوي الغير محدود الذي تتلقاه من رئيس الولايات المتحدة شخصيا، لم تكن هذه إلا مفاجأة حادة للرأي العام الأميركي، ولم تكن أيضا إلا حدث يكشف للعالم أسطورة الوهم المسماة بـ (CIA).
إيران في حدث لم يسلط عليه إهتمام الإعلام الدولي وفق تأثيرات أميركية، تعلن عن توجيه أول ضربة دولية لشبكة تجسس سيبرانية أميركية، إذ لم يكن هذا الحدث إلا نصرا يضاف الى إنتصارات طهران على واشنطن خلال الأزمة الأخيرة التي تشهدها المنطقة.
تفاصيل وثائق ومعلومات الجواسيس الأميركيين شملت أنشطة خارج إيران، وهذا جزء من المخطط الخطير الذي اعد للمنطقة، حيث لا تزال الولايات المتحدة مصرة على زج نفسها في كل بقعة من بقاع الأرض بتدخلاتها السياسية والإقتصادية والعسكرية التي تتسبب في خلق الأزمات والحروب، وتسهم في المزيد من الدمار والتشضي.
يبدو أن مع تطور الأجهزة المخابراتية في مختلف دول العالم، قد سقطت مقولة أميركا بإن "ما من فأر يدخل أو يخرج إلا وعلمت به الـ (CIA)"، وما الضربة الإيرانية التي استهدفت شبكة جواسيس أميركية إلا دليل آخر يضاف الى أدلة سابقة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 75.13
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك