المقالات

لقد جاء يوم الحساب!!


السيد محمد الطالقاني

 

عندما ابتلي العراق بدخول عصابات الكفر والارهاب الى اراضيه عن طريق قوى الشر والضلالة من ايتام البعث الكافر المقبور, وماتبع ذلك من مآسي كقتل وتهجير الالاف من ابناء هذا البلد وارتكاب ابشع المجازر , كمجزرة سبايكر المروعة ,ومجازر القتل الجماعي على الهوية والمذهب , حتى وصلت تلك العصابات القذرة الى اسوار بغداد محاولة الوصول الى النجف وكربلاء. عند ذلك تصدى لها جنود المرجعية الدينية ملبين دعوة قائدهم السيد السيستاني في فتوى الجهاد الكفائي , وتمكنوا من ان يحققوا الانتصارات الرائعة وهم يخوضون اشرس المعارك , متلذذين بلَذة الجهاد تاركين عوائلهم خلفهم دون ان يكترثوا بشيء، فهمّهم هو الله واستجابتهم لفتوى المرجعية، وطرد الدواعش من الاجزاء التي اقتطعت من العراق. واستطاعوا جند المرجعية ان يسقطوا فكرة دولة الخرافة التي اراد بها سياسوا الدواعش في العراق من اصحاب المنصات بارجاع العراق الى المربع الاول وتشتيت اراضيه وتقسيمها . لقد جاء يوم الحساب لتقف تلك الوجوه العفنة من اشباه الرجال الذين باعوا العراق في قفص الاتهام ليحاكمهم الشعب ويدفعوا ثمن الدماء الزكية التي سالت في مجازر سبايكر واللطيفية والحدود السورية العراقية والمقابر الجماعية. ان اصحاب المنصات من شيوخ عشائر ورجال لادين وقادة الجيش الذين انهزموا ومن اعطى الاوامر لانسحاب الجيش العراقي والقوات الامنية, جميعم يجب ان يدفعوا ثمن ذلك فالعين بالعين والسن والبادء اظلم, وليعلم الجميع ان طلاب الحق هم ابناء الشهداء وارامل الشهداء واباء الشهداء وامهات الشهداء . المرحلة القادمة تتطلب وقفة مشرفة من الحكومة العراقية بان تكون الصوت الاول للمطالبة بالقصاص بمن باع العراق , كما تتطلب من القضاء العراقي وقفة جادة في محاكمة اولئك الخونة, ولتكن للقضاء بصمة في تاريخ العراق باظهار الحق وادحاض الباطل , كما تتطلب وقفة حقيقية من ابناء السنة ليحاسبوا من خانهم وباع تربتهم وخدعهم بالشعارات المزيفة . لقد سالت لنا دماء لن تعوض من رجال دين وشباب وكهول وفتيان فمن الاولى ان تكون الحكومة هي صاحبة الحق العام في المطالبة بتلك الدماء, والشعب العراقي ينتظر ذلك اليوم الذي يرى فيه الظالم والجاني على اعواد المشانق بدلا من ان يتسكع بحريته في فنادق بيروت وعمان . وليعلم السياسيون ان هذا النصر وهذه الحرية التي نتعم بها الان قد حققها الشعب بارادته, هذه الارادة هي التي سوف تحاسب كل الخونة والسراق اذا عجزت الحكومة عن ذلك . الخزي والعارلكل من باع العراق وتاجر بدماء ابناء العراق .... وسيعلم الذين ظلموا هذا الشعب أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.57
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك