المقالات

السيد العبادي الموقر هو الفضائي..!


إياد الإمارة

 

لطالما حدثنا السيد رئيس الوزراء السابق الدكتور حيدر العبادي عبر الفضائيات عن فضائيين زاعما وجودهم في الجيش العراقي مرة وفي صفوف الحشد الشعبي مرة أخرى، حديث يندرج في خانة الإفلاس السياسي للرجل الذي أُبتلينا بوجوده في جسد العملية السياسية الجديدة منذ بداياتها في عام (٢٠٠٣م) وإلى يومنا هذا..

حديث السيد العبادي عن الفضائيين يشابه كثيرا حديثه عن إنجازاته وإنتصاراته ورؤاه التي لم تر النور وهو على سدة الحكم، وهو حديث ممجوج غير واقعي ومردوداته عكسية عليه، السيد العبادي لم يحقق منجزا طوال دورته الحكومية، هو لم يحقق الانتصار ولكن شاء الله تبارك وتعالى أن ينتصر الحشديون بقياداتهم الوطنية ومعهم القوات الأمنية البطلة من جيش وشرطة في دورته الحكومية برغم كل العراقيل التي حاول أن يضعها هو نفسه في طريقهم استجابة لرغبات خارجية "أمريكية" لم تكن راغبة بأن يتحقق النصر على زمرة داعش الإرهابية..

لا اريد ان أخوض كثيرا في الحديث عن النكبات التي تسبب بها الرجل للعراق عامة وللبصرة على وجه الخصوص فهذا حديث يحتاج إلى مساحة واسعة غير متاحة الآن، لكني أود الإشارة إلى أحاديثه الأخيرة عن العهود والمواثيق التي لا تعبر الا عن عمق الأزمة التي يعيشها الرجل بعد حزمة الهزائم التي مني بها سواء وهو رئيس الوزراء أو وهو خارج هذا المنصب -الذي تسنمه على غفلة من الناس وخارج إرادتهم ورغبتهم- وخارج دائرة القرار السياسي والحكومي بصورة عامة، السيد العبادي يتحدث عن الخلل الحكومي والخلل السياسي وحتى الخلل التنظيمي ويحاول أن ينظر بطريقة غير مقبولة لرؤى هي غير ناضجة وغير واقعية لم تخرج عن مدى لغته الخطابية الركيكة للغاية..

كنت أتمنى على السيد العبادي ما توقعت له قبل أكثر من سنتين بأن يترجل عن جواده "الخشبي" ويترك العمل السياسي إلى غير رجعة راجعا إلى لندن ليمضي فترة تقاعد مريحة له وللآخرين لم يكن ليحلم بها، والله يحب المحسنين.

 

البصرة

١٧ تموز الأسود ٢٠١٩

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.69
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك