المقالات

نعم لهيكلة الحشد وتشذيبه..لا لنحره أو تذويبه!


فرج الخزاعي

 

بالأمس القريب وحينما أصاب القوات الامنية ما أصابها من الأنكسار والوهن والضعف بسبب الهزيمة المرسومة التي رسمهتها لها بعض القوى الاقليمية والدولية وبتنفيذ أرادات داخلية جاهلة , أصبحت بغداد في مرمى الأسلحة المتوسطة لغربان الظلام من الدواعش ودب الذعر في نفوس العوائل الآمنة التي كانت تسكن أطراف في بغداد في أحياء كانت آمنة ,وأصبحت قصص الطابور الخامس المبالغ بها تنتشر في أوساط الناس سريان النار في الهشيم الى الحد الذي نزحت فيه المئات من العوائل وهي تنشد الطمأنينة والآمان , وأحتار أولي الأمر من الساسة في كيفية معالجة الأمر الذي أدخل الرعب في نفوس أصحاب الولائين ..

في لحظات تاريخية مضيئة طرزت التأريخ بأكاليل الغار لتنسج قصص من البطولة والفداء مع أنطلاق فصائل الحشد الشعبي المقدس التي باتت تزحف صوب الأعداء وكأنها سائرة نحو عرسها .ولتصبح قوة يراهن عليها في الملمات الى الحد الذي تخوف الأعداء من أشتراك الحشد في بعض المعارك وبأعذار واهية كانت حقيقتها هو لأن نتائج المعركة ستكون محسومة بالنصر سلفاُ ومنها معارك جرف النصر أولى بشائر النصر لتتبعها معارك الفلوجة وتكريت ولتتوج بمعارك الموصل التي أصبحت مقابر للغزاة ولتحكي قصة أناس جنوبيون أبوا أن تدنس حبات رمال ثراهم الطاهر ليحفظ لهم التأريخ في سفره قصص تتواردها الأجيال جيل بعد أخر , قصص تحكي الصمود والفداء والأيثار والتضحية من أجل المبادئ المقدسة ,

بعد أن أنجلت المعركة عن نصر بان في سماء الوطن طرز بدماء الشهداء الأبرار للتصاعد الأصوات النشاز وبأرادة اقليمية ودولية لألغاء قوات الحشد بأعتبارها مليشيات فكانت تلك الأرادات تعي ماتقول لأن الحشد أصبح الآداة الفاعلة التي أفشلت كل المؤامرات التي تحاك لتفتيت وحدة العراق وزرع النزاعات الطائفية على أرضه.

 اننا اليوم أمام موقف أخلاقي وطني يحتم علينا دعم موقف رئيس الوزراء بهيكلة الحشد الشعبي وأعادة تنظيمه من خلال دمجه مع القوات الأمنية وبألوية وفرق قائمة بحد ذاتها ليبقى القوة الضاربة التي تكون السند للقوات الأمنية ويمكن الأستفادة منه في جوانب الأعمار والبناء وأمور الأغاثة الأنسانية لأ أن يتم تذويبه وتمويعه

وفاءً منا لدماء الشهداء؛ والشهداء الأحياء الذين لازالوا يدفعون ضريبة الدفاع عن الوطن آلأم وأوجاع وفقر مدقع . وحينما نحترم تضحيات المضحين عندها نعرف قيمة الحشد وتضحياته الكبيرة التي لولاها لما بقى وطنه اسمه العراق....!!!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك