المقالات

المعارضة السياسية بين المصلحة العامة والمصلحة الشخصية


فراس الجوراني

 

كثيرا مانسمع هذا المصطلح السياسي, ماهي المعارضة السياسية؟ ومن الذي يقودها؟ وماهي اهداف المعارضة السياسية ؟ وماهي نتائجها وثمارها ؟.

المعارضة السياسية دائما تأتي من كتلة او فرد ينتمي الى تيار سيباسي , او حتى صاحب تيار مستقل أو رأي مستقل لتيار ما ويدعي معارض ,ل انه يعارض على أسلوب او أداء احزاب سياسية اخرى وعلى طريقة استخدامها للسلطة , وينتهي دوره كمعارض عندما يمتلك حزبه زمام السلطة او حتى جزء من تلك السلطة التي لها نفوذ وقرار في الحكومة.

واهداف المعارضة السياسية الشريفة تتمحور كالاتي , اولا تكون المعارضه السياسة من قبل بعض التيارات عندما نكون هناك انانية في القرارت الحكومية التي لاتصب في مصلحة االبلد , وعدم الارتقاء والنهوض من الواقع الرديء الى واقع جيد وممتاز يخدم به الوطن والمواطن , وعلى اساس المشاركة الفعلية في جميع القرارات الايجابية , ذات المصلحة العامة.

 جميع الحكومات التي تشكلت في العراق بعد سقوط النظام ,نجد ان المعارضة بها هي أقرب لمعارضة مرؤؤس لتوجيهات رئيسه, فلا هو قادر على اثناء عما يخطط  له ويدور في رأسه, ولا هو يقوي على اقتلاعه من منصبه كي يحل محله.

 والمعارضة السياسية في العراق بمختلف أطيافها تدور في نفس الحلقة , لانها معارضة مفتعلة غير واسعة الافق ولا تمثل شرعية المواطن , لانها ذات طابع شخصي لا تتطمح للمصلحة العامة بالوقت الذي كانت تلك التيارات التي تدعي المعارضة السياسية.

هي شريك في العمل الحكومي والساسي , وياللعجب قد افاقت بعد ستة عشر عاما من السبات والنوم العميق لتركب الموج وتصطاد في الماء العكر ,وهنا قد جعلوا انفسهم في مسرحية الممثل عاري والمخرج واعي

ــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.96
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1204.82
ريال يمني 4.79
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك