المقالات

صلوات المنغولي..!

992 2019-07-28

أحمد لعيبي

 

طبعا ببداية سقوط النظام البائد كلت اريد اروح لإيران وازور الامام الرضا وكلت اروح على شخص من منطقتنا كالوا رايح وجاي للزيارة وأسأله عالمصاريف ومنين الطلعه ووين ينام وشلون يفهم لغتهم ..

المهم وصلت دكيت الباب طلعلي هوه الزيارة مقبولة ان شاء الله ما تعبت وما خسرت هواي فلوس ..

كال والله روحتي بلاش للرضا ومعصومة ما خسرتلي خمسين الف ..!!

كلتله شلون كال سوينه خروجيه بالحدود بدون جواز والمنشأة وصلتنا ب٧تومان لمعصومة وبتنا بالحسينية واكلنا بموكب بسوك العراقيين وطلعنا للرضا بعشرة تومان وهم بتنا بالحسينية وسبحنا بالحمامات مال الإمام ورجعنا للحدود ب٢٠تومان .

طبعا عجبتني الفكرة وكلت اروح بعد مادام الزلمة ماصارف خمسين اني اخذ وياي مية واشوف فندق نص عمر واخلصها لفات ..

وصلت الحدود اباوع شو العراق كله بالحدود المهم ختموا لي الورقة وطلعت للحدود الايرانية مشي اباوع عالكراج الايراني متروس زوار ولا سيارة موجودة ..

سمعت العراقيين يسولفون على الشامبو السائل بالمغاسل اللي يشوفوه اول مرة وعلى الحنفية اللي من اتمد ايدك يجي المي وحده ..

عالشوارع النظيفة والفرق بين المنفذ الايراني والعراقي ..

المهم كل واحد من الناس الفقرة كان يدافع ويكول عمي اصبروا على جماعتنا هسة يسوون العراق جنه..

بعد انتظار اكثر من ساعتين اجت السيارة وصعدنا بمنشأة واتذكر كان كدامي شايب كبير بالعمر..

ووراي طفل ازغير ووالده وكان الطفل منغولي ..

تحركت السيارة وكلنه صلينا على محمد وال محمد

والمنغولي بلهجته صاح افلح من صلى على محمد وآل محمد والحقيقة ماينفهم منه بس أد بمعنى محمد ..

صارت دنيا ليل ناس تعبانه اغلبها نامت بعد انتظار طويل للسيارة والمنغولي كل اشوية وصاح افلح من صلى على محمد وآل محمد وبلهجته وبأعلى صوته..

طبعا الركاب محد يحجي وياه لان بالقضية محمد واله تماما مثل جماعتنه اللي يسوون العراق جنه لان من اتباع محمد وال محمد...!!

المهم المنغولي خلصها صلوات وما خله العالم تنام ولا واحد يكدر يكله كافي ملينا انريد نرتاح حتى والده ..!!

طكنا الجوع والمنغولي بس يصلي والسايق الايراني مايرضى يوكف .

الشايب اللي كاعد كدامي التفت للمنغولي وكاله ..

ولك طرشت اذانا بس كلساع افلح من صلى على محمد وآل محمد من اتبره منك محمد وال محمد ولك بزعنا ملينا انريد نرتاح وانتم عمي يالعبرية شبيكم ساكتين لا انتم مسكتين المنغولي الكاضيها بس صلوات واحنه كتلنا التعب والنعاس ولا انتم موكفين السايق وكتلنا الجوع شبيكم ..

عاجبتكم بس الصلوات وحتى محد يصلي منكم من النعاس ..!!

شاهدنه جماعتنه خلصوها بس صلوات مثل المنغولي ولا احنه مرتاحين ولا احنه شبعانين ..!!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك