المقالات

قرار عبد المهدي خطوة جريئة 


ميثم العطواني


حسنا فَعل رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عندما أصدر أمرا يقتضي بموجبه حصر موافقات الطيران التي تتعلق بالمهام العسكرية بيده، ويعد هذا القرار العراقي من القرارات المهمة على الرغم من تأخره، إلا أنه يجب الإشادة به لاسيما وان لغة التهديد رافقت القرار، وان كل طيران يخالف ذلك سوف يتعرض لنيران دفاعاتنا الجوية .
ما دفع برئيس الوزراء لإتخاذ مثل هذا القرار هو الإعتداءات التي تكررت لإكثر من مرة خلال شهر آب وأستهدف فيها معسكرات تابعة للقوات الأمنية مثل معسكر الشهداء في آمرلي ومعسكر الصقر في بغداد، وباتت أجواء العراق أشبه كما يعبر عنه بــ "الوكالة بلا بواب"، وما كان من الرجل إلا ان يلغي جميع الموافقات الخاصة للطيران بأجوائه، ويهدد بإسقاط أي طائرة تخالف القرار، معززاً ذلك بإجماع مجلس الأمن الوطني الذي أنعقد برئاسته يوم أمس الخميس، بإتخاذ قرارا لحماية سيادة العراق الجوية هو الأول من نوعه منذ سقوط النظام البائد، ونص القرار على إلغاء كافة الموافقات الخاصة بالطيران في الأجواء العراقية "الاستطلاع، الاستطلاع المسلح، الطائرات المقاتلة، الطائرات المروحية، الطائرات المسيرة بكل أنواعها" ولجميع الجهات العراقية وغير العراقية، وتضمن حصر الموافقات بان تكون من القائد العام للقوات المسلحة حصرا أو من يخوله رسميا، وشدد على "جميع الجهات الالتزام التام بهذا التوجيه"، معتبرا ان اي 
"حركة طيران خلاف ذلك يعتبر طيران معادي يتم التعامل معه من دفاعاتنا الجوية بشكل فوري".
وهنا ستكون الكرة في ملعب وزارة الدفاع بحسب ما يقتضيه واجبها لتأمين سماء العراق، حيث على صنوف الجيش المختصة في هذا المجال ان تضاعف من قدرتها الفنية والقتالية، إذ يتوجب على صنف الرصد سوى كان بواسطة المراصد التابعة لقيادة القوة الجوية المعمول بها سابقا أو بواسطة الرادارات ان تضاعف قدراتها الفنية، كما ان على الدفاعات الجوية في جميع مسمياتها ان تضاعف من جاهزيتها التعرضية في أسوء الظروف والأحوال، لإن سبب ذلك وببساطة يعود الى وجود تهديدات بواسطة الضربات الجوية مسبقا، ويضاف الى تلك التهديدات جانب التحدي، لاسيما بعد اتخاذ رئيس الوزراء العراقي هذا القرار المهم للغاية .
هذا القرار اذا تم التعامل معه بمهنية عالية فإنها تؤدي الى نجاحه، وبالتالي يفتح المجال امام إتخاذ قرارات مهمة أخرى تخدم سيادة العراق .
خطوة ايجابية لا تخلوا من الجرأة تسجل لــ عبد المهدي، ونأمل تطبيقها على أرض الواقع .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 72.89
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك