المقالات

قراءة جديدة بين عيد الغدير وغدر السقيفة ..!


 

باقر الجبوري

 

جاء في صحف اليوم . ... قبل 1440 عام

عاجل .. عاجل .. عاجل أنقلاب عسكري

في خبر عاجل وصلنا الساعة من المدينة المنورة ذكر مصدر مقرب من المسجد النبوي (( القصر الجمهوري )) عن قيام ثوار العشائر بأنقلاب عسكري في المدينة واكد المصدر سماع تراشق بالاسلحة النارية بالقرب من دار الوصي بالخلافة علي أبن ابي طالب وقيام الثوار بقيادة كبار الصحابة باحراق البوابات الرئيسية لمنزله الخالي من الحراسات والحميات والمليشيات حتى مع كونه يشغل منصب الوزير الأول وممثل رئيس الدولة الأسلامية الرسول محمد بن عبدالله (( صل الله عليه واله )) حتى ساعة وفاته والذي أكد مقربون منه أنه قتل مسموما نتيجة خلافه مع مجلس شورى الصحابة الذين أنقلبوا سراً عن بيعتهم لابن عمه (( علي ابن ابي طالب )) متحججين أن الخلافة بهذا الشكل ستخرج عن اطارها الدستوري لتتحول من منهج الاختيار والشورى الى منهج التوريث بين بني عبد المطلب وهذا ما لايمكن السكوت او القبول به لمخاطره المستقبلية على كيان الامة وهم الاعلم والادرى بها حتى من الله ورسوله .

تسلسل الاحداث .

في اخبار سابقة كانت قد بثتها وسائل الاعلام من المدينة وذكرت فيها أن رسول الله (( صلى الله عليه واله )) قد قام ببث تصريح أعلامي له في غدير خم بعد ان أقاموا له منبرا من هوادج الابل وذلك في طريق عودته من الحج فأعلن من هناك عن أعلانه البيعة على الناس لعلي ابن ابي طالب وهو (( مستشاره ووزيره وزوج ابنته ووريثته الوحيدة فاطمة )) وأعلان توليه لولاية العهد والخلافة من بعده على الامة.

وقد صرح رسول الله في حينها ومن خلال الاعلان ان الامر صادر بمرسوم وأمر من الله دون ان يكون له دخل في الامر .

وقال ... ان الله سبحانه وتعالى قد أنزل عليه ملكا من السماء يحمل معه كتابا يأمره فيه بتبليغ الناس بالاية (( بلغ ما انزل اليك من ربك )) وذكر رسول الله حينعا ان الكتاب كان يحمل تهديداً صريحا للرسول في حال الامتناع عن التبليغ بقوله (( وإن لم تفعل فما بلغت رسالته )).

كما أكد رسول الله حينها ان الملك الذي أنزله الله عليه بتلك الاية حمل معه كتابا اخر من الله تعالى يقول فيه لرسوله انه سيتكفل بحمايته وعصمته من الناس الذين لن يقبلوا بهذا الامر أو سيشككون به (( والله يعصمك من الناس )) ثم توجه الله بآية اخرى للمجتمع يذكرهم فيها بان الانقلاب على امر الله في ولاية علي ابن ابن ابي طالب سيكون ضرره الاكبر عليهم وليس على الله او الرسول او الوصي نفسه بقوله (( ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا ))

وهنا يذكر المصدر عن رضى المجتمع الاسلامي حينها صاغرا بالامر ولكن بغير قناعة فاعطوا البيعة لعلي ابن ابي طالب ولكن اعينهم كانت ترنوا الى يوم الخلاص بعد وفاة الرسول المعول عليها قريبا بعد الاعداد لعملية السم القاتل في مطابخ اليهود والاتفاق على مخرجاتها .

(( ومن هنا بدات السقيفة ))

فقد تواردت اخبار متظاربة عن حدوث انشقاقات في أئتلافات عشائر وزعامات دولة الاسلام الاولى وظهور حركة معارضة في المدينة اعرب المشاركين فيها عن أستيائهم لهذا الاختيار المفاجيء وان الله سبحانه وتعالى قد خالف قرآنه في هذا الامر فهو يقول (( وأمرهم شورى بينهم )) واليوم يعود الله سبحانه وتعالى فيأخذ الخيرة منهم ويولي عليهم من يشاء هو وليس من يشائوون خلافته وهو أمر مخالف للديمقراطية والاعراف العشائرية والاموية .وان هذا الامر سابقة خطيرة في توريث الخلافة والزعامة ومما سيولد اقطاعيات جديدة في كيان الدولة الاسلامية الجديدة

وبعد استطلاع للرأي أجرته صحيفة (( سقيفة بني ساعدة )) للمنشقين من (( جماعة الشرعية )) الذين عقدوا مؤتمرا لمناقشة حيثيات وابعاد مخالفات رسول الله للدستور في هذه الفقرة فكانت اراء الحاظرين للمؤتمر كالاتي :-

الرأي الاول : ذكر ان تنصيب علي بن ابي طالب خلفاً للرسول لايحمل قيمة قانونية كم اشار خبراء في القانون ومن بينهم الصحابي أبو هريرة وان هذا التنصيب مخالف للدستور والقانون الاسلامي وان الرسول قد عارض فيه كل النصوص القرأنية التي أنزلها الله ...

وصرح صحابي براي اخر : ان تنصيب علي بن ابي طالب فُهم بغير معناه الحقيقي ، والّا فهو لا يعني تنصيب سياسي بقدر ما يعني تنصيب ديني وعائلي فهو خليفته في عائلته وليس على الامة وأكد أصحاب هذا الرأي أن لو كان الرسول محمد يقصد بكلامه غير هذا التفسير لكان لنا معه كلام أخر لانه سيعيدنا الى عصور الدكتاتورية والبرجوازية الطبقية.

كما صرحت الصحابية الجليلة هند بن عتبة قائلة (( كلنا يعلم ان تنصيب علي بن ابي طالب خلفا للرسول كانت تقف وراءه جهات واجندات خارجية (( فارسية )) وانها جائت بتأثير من مستشار الرسول المدعوا سلمان الفارسي والذي أشارت معلومات أستخبارية سابقة الى ارتباطه بالاطلاعات الأيرانية التي ارسلته قبل سنوات طويلة لاختراق الدولة الاسلامية منذ ايام نشأتها الاولى ... ))

كما ذكر منشقون أخرون أن رسول الله في أيامه الاخير بدا وكأنه (( يهجر ... حاشاه )) وهذا ما قاله احد الصحابة بحضور رسول الله بعد أن طلب منها ورقة وقلم لكتابة وصيته وعند سماعه لتلك الكلمة بادر الى طردهم من مجلسه وهو ما حال بينه وبين وصيته لامته . كما أكد المنشقون انهم كانوا سيطالبون محكمة الاحوال الشخصية بالحجر والحجز على ممتلكات الرسول الخاصة وعدم اعطائه الحق بالتصرف بأمواله وأموال الدولة الاسلامية وخصوصا بستان فدك خوفا من اغتصابها والتلاعب بها من قبل ابنته فاطمة التي ادعت في وقت سابق ان أباها رسول الله قد وهبها اياها بدون بينة والتي قد تحول اموالها لصالح الاحزاب الشيعية المتهمة بالارهاب كحزب الله اللبناني والحرس الثوري الايراني وبعض الفصائل الاسلامية العراقية التي يتم تمويلها مستقبلا من ذلك البستان .

وكقناة اعلامية محايدة فقد قمنا باجراء لقاء على وجه السرعة بالنائب أبو سفيان ابن حرب عن كتلة (( أمويون )) والذي أكد خلال اللقاء ان اختيار علي بن ابي طالب خلفا للنبي كان سيعطي باقي الاقليات الحق باعلان الاقاليم لانه لم يؤخذ برأي هذه الاقليات. وان بني امية سيعلنون اقليمهم الخاص بهم اذا استمر الاصرار عند عشيرة الرسول محمد (( ص )) او عند علي ابن ابي طالب على اقرار هذا المشروع.

وقد ذكر اخرون خلال اللقاء بهم انهم استشاروا عبدالله بن عباس (( حبر الامة )) لتفسير الاية دستوريا لعدم ثقتهم بتفسير رسول الله كونه قد أشار ان الاية خاصة (( بعلي ابن ابي طالب )) وان اشارته لعلي قد تكون لاسباب عائلية بحته وانحيازا له كونه زوج ابنته ووالد احفاده ولاعلاقة لها بالدين وقد اعلن ابن عباس بعد دراسة معمقة لتاريخ نزول الاية واسباب نزولها والفترة التأريخية للاية حتى مع كونه ممن عاش زمن نزولها الا أنه كان يحاول الابتعاد عن الانحياز فكانت نتيجة البحث في الأية بالاقرار انها نزلت خاصة بعلي أبن ابي طالب دون غيره وانها خاصة بتعين علي خليفة للمسلمين وليس كما فسرها غيره انها تحمل عنوان ( الحب أو المحبة ).

وأكد مصدر مطلع ان المنتفظين لم يأخذوا براي أبن عباس حتى بعد ان جعلوه هم حكما لهم متحججين بقرابته منه وادعوا انه انحاز في النهاية لابن عمه وبضغط من الاطلاعات الايرانية لتكوين حكومة تابعة لهم في الحجاز .

كما اعلن أئتلاف القبائل الاموية عن قراره بالتصويت لسحب الثقة عن ابن عباس لهذا التفسير المجحف بحق الديمقراطية والغاء صفة حبر الامة عنه لهذا السبب.

وهنا تجدر الاشار الى أن صحيفة السقيفة قد نشرت تقريرا أشارت فيه الى نية الكثير من شيوخ القبائل التي قتل ابنائها في الحرب الطائفية في معركة بدر وأحد والخندق على يد علي بن ابي طالب الذي كان يقود حينها مليشاته الخاصة في تلك المعارك (( الشيعة )) والتي ارتكبت العديد من المجازر بثوار العشائر والمنتفظين كما وانها متهمة بسرقة العديد من قناني الغاز والثلاجات وذبح بقرة يتيمة كانت على قارعة الطريق بحجة نصرته لابن عمه رسول الله ولجيش المسلمين ( الوطني)

وأكد مصدرنا أن تلك العشائر وبدعم من المبعوث الأممي في جزيرة العرب السيد ( عبد الله أبن سلول ) ستقيم مطالبات عشائرية ضد علي ابن ابي طالب ان صح خبر خلافته وانها ستطالبه بديات ابنائها اذا لم يقدم استقالته من هذا المنصب وفي حال رفضه تقديم الاستقالة ستطالب تلك العشائر بالتدخل الخارجي وارسال وفد الى ملك الروم أو ملك الفرنجة تطالبه بالتدخل في الموضوع واعادة الشرعية الى اهلها في حال اصراره على السير بذلك المشروع.

كما أعلنوا عزمهم انشاء تحالف قبلي لمحاربة علي أبن أبي طالب إن أصر على موقفه وأجراء تحقيق دولي حول تجاوزاته بتلك الحروب.

وعندما أستفسرنا من النائب عن كتلة ((كافرون الى الابد )) الحاج مروان ابن الحكم فيما لو أن الله سبحانه وتعالى لم ينسخ آيته التي انزلها في تنصيب علي ابن ابي طالب فماذا سيكون جوابكم حينها.

فاجاب قأئلا ( لاعلاقة لنا بالقران ولا بالناسخ او المنسوخ فإما الاستجابة لمطالبنا أو نعود لعبادة هبل ).

كما ذكر النائب ( أبن الحكم ) انهم ارسلوا وفدا الى النبي عند نزول آية التبليغ للاستفسار عنها في حينها وكان رئيس الوفد هو المستشار القانوني السيد (( الفهري )) ليتأكد أولا من كون أمر التنصيب جاء من الله أم من النبي نفسه وايصال رسالة شفهية حينها من الجميع ا انهم سيرفظون المشروع إن كان من عند الله أو من عند رسوله.

وأمد أبن الحكم ان الفهري لم يعد بالاجابة اليهم من ذلك اليوم مع وجود معلومات تؤكد انه وبعد مخاطبته للرسول واثناء خروجه من المسجد نزلت الاية (( سئل سائل بعذاب واقع )) ومن حينها كان الغياب الاخير للفهري ولغاية أعداد هذا التقرير.

وهذا ما أوصل الحال بذوي وعشيرة الفهري لأقامة دعوى قضائية ضد الرسول ولم تغلق حتى بعد وفاته تطالبه فيها بأخلاء سبيل الفهري في حال كونه محتجزا عنده وأكدوا ان اي اصابة سيتعرض لها الفهري سيكون رسول الله وعشيرته مسئولا عنها امام القضاء وامام عشيرة الفهري حتى لو كانت من عند الله

أو كما قالوا بالجلفي (( الحجارة التوكع من السمة على الفهري فالرسول هو المسؤل عنها ))

عاجل .. تخلف الكثير من الصحابة عن جيش أسامة وعودتهم الى المدينة واستدعاء كل شخصيات المجتمع لمؤتمر مصالحة وطنية في سقيفة بني ساعدة

عاجل .. خرج مظاهرات ضد الوصي وأختفاء كل من كان حوله الا أربعة او خمس أشخاص

عاجل .. اقتياد علي أبن ابي طالب الى جهة مجهولة

عاجل .. أصابة فاطمة بن رسول بسبب قصف باب بيتها

عاجل .. اعلان حظر التجوال في المدينة المنورة لحين أكمال الحكومة والكابينة الوزارية حفاظا على الامة .

وسنوافيكم بأخر التطورات حال ورودها الينا

فلان الفلاني

مراسل العربية الحدث

من وسط الحدث ... المدينة المنورة

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 72.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك