المقالات

يهاجمون "حـ ــزب اللــه" لأنهم يحسدونه!!  


أحمد عبد السادة

 

أغلب العرب والعراقيين الذين يهاجمون "حــ.ــزب اللـــه" ويحاولون تشويــه صورته والتشكيك بقوته العسكريـــة وقدرته على ردع إسرائيل، لا ينطلقون من عقدة "طائفية" فقط، وإنما ينطلقون كذلك من عقدة الحسد والحقد!!.

إنهم يشعرون بأنهم مهزومــون نفسياً ومقهورون داخلياً أمام "إسرائيل" التي أصبحوا عبيداً وخدماً لشائعة تفوقها العسكــري الذي لا يقهر، بل أصبحوا - بسبب انهزاميتهــم وشعورهم بالضآلة - مروجين لهذه الشائعة التي أسقطهــا وحطمها "حــ.ــزب اللـــه" في منازلات عدة آخرها عمليته البطولية التي تمثلت بتدمير آلية عسكريـــة إسرائيلية في مستوطنة "أفيفيم".

بسبب هزيمتهم النفسية.. لا يتخيل منتقدو "حــ.ــزب اللـــه" بأنه يمكن أن توجد جهة ما يمكنها أن تردع إسرائيل وتؤدبها، ولهذا فإنهم يحسدون "حــ.ــزب اللـــه" ويحقدون عليه أيضاً عندما يشاهدون صلابته وشجاعته وقدرته على ردع وتأديب إسرائيل، لأن شجاعة "حــ.ــزب اللـــه" بالنهاية تكشف ضآلتهم وجبنهم وخضوعهم وذلتهم، ولذلك قام بعض هؤلاء الحاسدين الحاقدين بفبركة كذبة مضحكة مفادها أن "حــ.ــزب اللـــه" والجيش الإسرائيلي كانا متفقين على تحديد نوعية الضربـــة التي قام بها "حــ.ــزب اللـــه" ضد اسرائيل، ليس بهدف التقليل من قدرة "حــ.ــزب اللـــه" فقط، وإنما أيضاً بهدف التقليل من شعورهم بالعار والضعف والضآلة.

إن حقــد هؤلاء على "حــ.ــزب اللـــه" يشبه تماماً حقــد الناقــص على الكامل.. وحقد الجبـــان على الشجاع.. وحقد الضعيــف على القوي.. وحقد الضئيل على الشامخ والمهاب.. وحقد الذليــل على الذي يعتلي صهوة الكرامة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 75.19
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك