المقالات

هل العراق دولة بوضعه الحالي؟!


علي فضل الله الزبيدي

 

مشاكل العراق المتعددة وهي كثيرة ومتنوعة.. ومنها الوضع الامني الهش دليل ذلك الاستهدافات الاخيرة لمواقع الحشد الشعبي دون وجود اي رد من قبل الدولة العراقية(الحكومة) وغاب حتى الرد الشفوي السبب برأي:

ان مفهوم الدولة يتحقق عندما تملك الدولة عنصري وجود الدولة وهما السلطة والسياسة والسلطة تعني قدرة الدولة على اتخاذ القرارات التي تحقق سيادة ومصالح الدولة واما السياسة فتعني الاولويات باتخاذ القرار الاهم التي تحقق غاية السلطة وهو بناء الدولة الحقيقية..

والدولة العراقية تفتقد لعنصري السلطة والسياسة اي القدرة والاولوية في تحديد المصالح الوطنية لذلك كيف لنا ان نتصور ان حكومة العراق تحمي اركان الدولة وتحقق الامن وهي بهذا الضعف والهشاشة..

علينا ان نعرف سبب ضعف الدولة فهي تعاني من الحول السياسي فهي مرغمة بالنظر لمصالح الاحزاب المتصارعة على النفوذ والسلطة واخرى مرغمة ان تأخذ بعين الاعتبار الضغوط الخارجية لذا فنظر الحكومة مشتت بين هذين الضغطين المتعاكسين وكلاهما للاسف لا يفكر بتحقيق المصالح الوطنية العليا للبلد.. عليه فان هذا الامر يعطل ادوات الحكومة والدولة ومن هذه الادوات الوزارات الامنية فهي بحكم المعطلة واذا ما تعطلت الادوات استحاله تحقيق الغايات والاهداف واهم تلك الاهداف هي السيادةةالحقيقية وليست الصورية اي الامن والاستقرار..

فكيف لنا اما هذه المعضلات ان نبني دولة رصينة مستقرة وقوية وادواتها هشة ورثة..؟

لابد من وحدة القرار السياسي للاحزاب السياسية وتحرير قيود الدولة عبر وجود كتلة برلمانية اكبر ومعارضة سياسية حقيقة تراقب اداء الدولة وما بين تنافس الحكومة مع المعاضة سوف نخلق قوة الدولة وسيادتها

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.64
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك