المقالات

مقاييسهم ومقاييس الحسين ع


🖊ماجد الشويلي

 

 الذي قالوا بان الحسين ع قد جازف بعياله واهل بيته ،وعرضهم للقتل والسبي والوان المصائب والابتلاءات، لم يسبروا غور مراده وغاية اهدافه. للتباين الكبير بين مقاييسهم ومقاييسه هو عليه السلام .

فالمجازفة الحقيقية ان وجدت، فهي فيما لو لم يقدم جيش عمر بن سعد على قتل اطفال الحسين ع؛ والتمثيل بجثثهم وسبي بنات رسول الله (ص) واكتفى بقتل الحسين ع فقط وعامل عياله بالحسنى ليظهر  حينها يزيد واتباعه بمظهر النبل والشهامة والمراعين لحرمة رسول(ص) في اهل بيته .

ولاشاعوا بان الامام الحسين ع برز لهم في الميدان يقاتلهم فقتلوه ،ولانتهى المشهد  في كربلاء عند هذا الحد فحسب .

لكن عمق الرؤية التي كان يتمتع بها الحسين ع منحته تشخيص الموقف السليم ،حين قرر اخذ عياله معه. ولشدة معرفته فان الامة قد انسلخت عن قيمها وفقدت ارادتها الخيرة وتحولت الى وحوش كاسرة مستعدة لافتراس البراءة والطفولة وتنتهك كل حرمة ،كما عبر عليه السلام ((كاني باوصالي تقطعها عسلان الفلوات بين النواويس وكربلاء))

لكنه كان متيقنا من افعالهم الاجرامية هذه بالدرجة التي كان يؤمن بمشيئة الله سيحانه التي اقتضت هذا السيناريو المأساوي الذي حل باهل بيته منهم .

((شاء الله ان يراني قتلا وان يراهن سبايا))

 

ولقد ساهم اصحاب الحسين ع بفضح يزيد وجيشه حينما اصروا ان يلجوا الميدان قبل امامهم وسيدهم وعلى الشهادة دونه.

 ورغم ان استبسالهم وشهادتهم دون الحسين ع لم يكن لها اثر في حسابات النصر العسكري الظاهري ؛لان من جاءوا لحمايته ونصرته لم تحمه نصرتهم  ولم تبقه على قيد الحياة ؛سواء قتلوا ام بقوا احياء .

الا ان قتلهم بالنحو الذي مضوا فيه فوت على جيش يزيد فبركة الواقعة والقول بان الحسين ع برز للقتال وقتل ولم يمس احد من اصحابه واهل بيته ع

وفعلا كان للطريقة التي استشهدوا فيها وماتعرضوا له من بعد قتلهم من تنكيل وتمثيل الاثر البالغ في حماية وصيانة اهداف الثورة الحسينية بالدرجة التي ساهم فيها اهل البيت ع بهذه المهمة العظيمة ومن هنا قال فيهم سلام الله عليه

 

: ((فإني لا أعلم أصحابا أوفى ولا خيرا من أصحابي، ولا أهل بيت أبر ولا أوصل من أهل بيتي فجزاكم الله عني خيرا))

ومن هنا نفهم ان لانصار ابي عبد الله ع واهل بيته الذي حضروا معه في كربلاء دور كبير وعميق جدا في استمرارية وهج الثورة الحسينية وبقاء القها عبر الدهو ،

لا انهم مجرد فدائيين ضحوا بانفسهم من اجل قائدهم فحسب

 

((السَّلام عَلَيْكَ يَا أبا عَبْدِ اللهِ وَعلَى الأرواحِ الّتي 

حَلّتْ بِفِنائِكَ ، وَأنَاخَت برَحْلِك، عَلَيْكًُم مِنِّي سَلامُ اللهِ أبَداً 

مَا بَقِيتُ وَبَقِيَ الليْلُ وَالنَّهارُ ، وَلا جَعَلَهُ اللهُ آخِرَ العَهْدِ 

مِنِّي لِزِيَارَتِكُمْ أهْلَ البَيتِ، السَّلام عَلَى الحُسَيْن ، وَعَلَى عَليِّ 

بْنِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أوْلادِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أصْحابِ 

الحُسَين))

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.75
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
طالب قاسم الحسني : تحيه طيبه اولا اسم الكاتب هو السيد اياد علي الحسني وهو كاتب في التاريخ وكان يختص بالتاريخ ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
علي الجبوري : لعنة الله على روحك يازايد الشر والله ماخلفت واحد شريف بنيت امبراطورية الدعاره في الامارات ثم صارت ...
الموضوع :
مصدر امني مسؤول : اعتقال شبكة استخباراتية اماراتية تضم لبنانيين وعراقيين تمول العنف في التظاهرات بايعاز من شقيق رئيس الامارات
Sayed : الصراحة و من خلال ما تفضلتم به من معلومات جدا مفيدة عن د.عادل عبدالمهدي رئيس الوزراء تدل ...
الموضوع :
عادل عبد المهدي يقتلُ نفسَه
احسان عبد الحسين مهدي كريدي : لدي معامله مقدمه إلى خزينة كربلاء لا اعلم مصيرنا ...
الموضوع :
الأمانة العامة لمجلس الوزراء تبحث ملفات المفصولين السياسيين غير المعينين
المواطن طلعت عبدالواحد : هل هناك قانون يجبر المواطن عند ايجاره لاحد محلات البلدية ولمدة ثلاث سنوات،،ان يدفع ايجار المحل مقدما ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
علي حسين أبو طالب : السيد الجابري . رأينا يتطابق مع رأيك في كل شيْ . لكن لا يمكن أن ننكر و ...
الموضوع :
عادل عبد المهدي يقتلُ نفسَه
علي الجبوري : لعد وين ضباط المخابرات العراقيه عن هذه العاهره ابوج لابو حتى امريكا وشنو مخلين هالعميل الحقير مصطفى ...
الموضوع :
بالفيديو ... ضابطة امريكية بعثية تتظاهر في ساحة التحرير بكل حرية
اسمه عبدالله قرداش تركماني سني : اخواني اسمه عبد الله قرداش ملعون تركماني سني قذر ومجرم لايفرق عن السشيطان في شيء ...
الموضوع :
العمليات المشتركة: لدينا معلومات عن زعيم داعش الارهابي الجديد
علي الجبوري : السلام عليكم حتى صار كل الكتاب والمفكرين ورجال الدين والاعلاميين والسياسيين يتحاشون الاشارة اليه بأي نوع من ...
الموضوع :
مقتدى الصدر اخطر عراقي على العراق
علي الجبوري : لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظين والله ماغزي قوم في عقر دارهم الا ذلو ومع ان السعوديه ...
الموضوع :
بالفيديو ... كيك صنع في السعودية يوزع على المتظاهرين فيه حبوب هلوسة
فيسبوك