المقالات

الطائرات الورقية ! 


سامر الساعدي

 

منذ كنا صغار نلعب في ازقة الشوراع بالطائرات الورقية  المصنوعة من ورق خفيف وشرائح الخشب البسيطة ، وكانوا بعض الصبية يقومون بخلط الطائرات ببعض ومن ثم تنشب معارك عنيفة على تلك الطائرات الكل يقول انها لي ولا يميز من هو مالك تلك الطائرات الورقية ومن ثم يتدخل الآباء والامهات لحل النزاع وتصادر تلك الطائرات ..

هنا لفت نظري الى ما يدور في هذه الايام من الطلعات الجوية التي تخوضها الطائرات المسيرة الشبحية التي لا نعرف من اي سرب او اي مجال دخلت الى اجواء البلد الحبيب، هذه لعبة خطيرة المراد منها خلط الاوراق ببعضها وسفك الدماء من جراء القصف المبرمج ، وكذلك اتهام دول اخرى بتسير تلك الطائرات لكسب وقت اضافي في انهاء  الجولة الاولى لحساب الموساد الصهيوني .

التحري والتحقق من تلك الطائرات لا يزال مبهم وغير معلن رسمياً ومن هي الجهة المصدرة لها علما انها تعمل وفق منظومة علمية متطورة حتى لا يستطيع اي رآدار  او منظومة لكشفها.

بالمقابل تشير اصابع الشجاعة والقوة الضاربة للحشد الشعبي على انهم قوة لا يستهان بها من ثقل عقيدتهم والمخاوف المرعبة للكيان الصهيوني ، واثارت غضب نتياهو وترامب في ان الحشد يشار اليه بأول القوائم المتصدرة للازعاج الصهيو امريكا ، وكذلك انصار الله الحوثيين حين دكت اكبر مصفى في العالم بهذه الطائرات المتطورة تكنلوجياً من الجيل الثالث وحالوا حرف وتجاهل هذه القوة العسكرية والدقة في استهداف مواقع نفطية مهمة اقتصادياً ، 

العين بالعين والسن بالسن والبادىء اظلم ....

خسران الدولة المنفقة الاكثر عالمياً في شراء الاسحلة من عملائها الامريكان لم تستطيع ان تقف وتصد هذه الهجمات الشجاعة الجسورة الفائزة بكافة الجولات الحربية سواء كانت جوية او ارضية.

هنا استطيع القول ان الحماية من دول عظمى لا تستطيع ان تحمي حلفائها وان كثرت ترسانتها العسكرية جوية كانت او بحرية او ارضية،

الشعور بالامان بات محير لدى هذه الدول الحامية من اصناف المقاومة الاسلامية وانتصار الفئة القليلة على الفئة الكثيرة وان حلت تشكيلاتهم العسكرية في مقدمة الدول. 

عظيم هو شعور الانتصار وعظيم هو الفخر بما تمتلكه فصائل المقاومة الاسلامية من حيث المبداء ، 

بداء زمن التساوي بين الجيوش الغربية والعربية حيث خلق التساوي العسكري عدم ارتياح لدى كل الجيوش الغربية ، وهنا ارجح صعود كفة المفاوضات عند المقاومة وان الامور سوف تعيد كل الحسابات والتصورات والتوقعات التي فاقت منظومات عسكرية متطورة تقدر بمليارات الدولارات خسارتهم الاقتصادية وان الدول المتصدرة اقتصادياً انهارت تكتيكاتها اللوجستية والادارية وسوف يجلسون على طاولة التفاوض المفروض عليهم بدون شرط او قيو. 

ومن هنا سوف يتدخلون العملاء والحلفاء والخونة من العرب لحفظ ماء وجهم ان بقى ماء او بقى وجهاً ، 

طائرات مسيرة ليس ملك احد فالكل لدية طائرات والكل لدية صواريخ والكل لديه ترسانة عسكرية !!!

سوف تسقط عروشكم الخاوية 

سوف تنهار ترسانتكم الحامية

لان تنفع طائراتكم  الورقية

يأتي يوم سقوطكم في الهاوية

بانت وانكشفت الآعبيكم الكاذبة

 رجالاً عاهدوا الله للنصر حافلة 

لاتخيفنا طائراتكم الورقية ؟

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك