المقالات

رسالة الى السيد عادل عبد المهدي


د.عباس الأسدي

 

م/ نصيحة

 

توصل الاغريق الى كل ما يمكن ان يعرف عن السلوك الانساني، وقدم لنا الدين الحنيف - الذي تدينون به - ما يمكننا من فهم هذا السلوك، ويجتهد المتخصصون في تحليل الواقع العراقي خدمة للوطن، والمواطن، ولكن يبدو ان وصول الانسان الى القمر اسهل، واقرب - في عراق اليوم - من تعديل الدستور، وتشريع القوانين الخدمية، وتحصين القضاء، وتفكيك شبكات الفساد، وتذويب المحاصصة، والغاء مجالس المحافظات، وتجريم مفوضية الانتخابات، وتحسين ظروف المعيشة، وتقويم العملية التربوية، والتعليمية، وتوفير فرص عمل، وتحسين الخدمات.

السيد عادل عبد المهدي

اذهب الى ملعب الشعب الدولي، وقف على المنصة وخاطب الشعب المحتج سلميا وقل:

انا معكم، وكفل الدستور تظاهركم السلمي، وادعوكم للحضور الى ملعب الشعب عصر اليوم، وتقديم طلباتكم، وستجدوني واحدا منكم، وسأنفذ طلباتكم المشروعة خلال اسبوع، وبيني وبينكم خطبة المرجعية، وسأستقيل حالا إن لم افعل، والعراق في عنقي، واعناقكم.

وردد صيحة سيد الشهداء (عليه السلام): إنما خرجت لطلب الاصلاح في أمة جدي، أريد أن أمر بالمعروف، وأنهى عن المنكر.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
محمد
2019-11-18
أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور جديد او تعدل الدستور الحالي بما يخدم ابناء الشعب الذين يمثلون الاكثرية مع حفظ حقوق الاخوة الاقلية في المناطق الغربية وعدم السماح لهم المشاركة في الحكم وان يتجهون للعمل في الزراعة ويبيعون محصولهم لأهل الوسط للجنوب .تعمل هذه الحكومة بصلاحيات كاملة تقدم كل ما هو يخدم الشعب وزج الفاسدين في السجن وتخفيض اسعار الوقود لتدخل الفرح والسرور على قلوب المواطنين لما له من تأثير كبير على الناس حيث سوف يستفاد الكثير من قرار تخفيض اسعار الوقود تقل اسعار المواد الغذائية والانشائية وغيرها ويستفاد اصحاب التكسي وحتى الموظف وليكن التخفيض سعر البزين الى النصف مع خروج العراق من منظمة اوبك ليكون حر ويساعد ذلك في رفع انتاجة وزيادة الواردات اضافة الى ذلك سوف يجد الدعم الكبير مثل هذا القرار من الدول الغربية ويتضرر منه الاشرار في الخليج حيث سوف تهبط اسهم شركة ارامكو
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.74
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك