المقالات

رفع دعوى جنائية عاجلة ضد ترامب

249 2020-01-22

قاسم آل ماضي

 

ينبغي رفع دعوى جنائية عاجلة من قبل اللجنة القانونية (وان كان لا يرجى منه خيرا) أو محامين مستقلين

إلى المحكمة الاتحادية يتم بموجبها

توجيه تهمة القتل العمد إلى الرئيس الأمريكي

وتحويله إلى مجرم مدان

وذلك بناء على اعترافه بادارة العملية واعطاء الامر بها وخرقه لعدة قوانين محلية ودولية اضافة لجريمة القتل العمد

اي محامي شريف ممكن يكتب الدعوة الجنائية

وممكن يكون وكيل عن اهالي الضحايا العراقيين (المهندس وجماعته)

بحيث تصاغ بالنحو الآتي:

 اهالي الضحايا (او بعضهم) يوكلون غدا المحامي  ويرفع هو  الدعوة

وممكن نقابة المحامين او مجموعة من المحامين لدى فصائل المقاومة  هي ترفع الدعوة

وممكن اللجنة القانونية بالمجلس اذا (بيها سباع من جماعتنه)  هي التي ترفع الدعوة

توجد نقطه قانونيه أساسية، وهي ان الرئيس الامريكي (الشيطان الأكبر) قد استخدم القوة المفرطه (بموجب تعريف  القانون الامريكي والقانون الدولي) استخدم القوة المفرطة اتجاه أشخاص دون:

 ١-وجود أوامر قضائيه تبيح اعدامه

٢-ودون الحاجه للاستخدام الهجوم الصاروخي - خصوصا مع وجود قاعده امريكيه قريبه من موقع تواجده.

 و كان بالامكان تحريك قوه لالقاء القبض عليه لو كان مدانا فعلا بالارهاب

خصوصا وانه كان يتحرك ضمن مجموعة صغيرة من المرافقين وغير مستعدين لمواجهة مسلحة

كان ممكن تجنب هذا الهجوم الشنيع

الاكتفاء باحد الإجراءات  التالية

أ) مطالبة الحكومة العراقية بتسليمه

وفق مذكرة رسمية

ب) في حالة رفض الحكومة العراقية ذلك كان بامكانه اتخاذ خطوة احادية الجانب وتحريك قوة لالقاء القبض عليه. هذا العمل وان كان مخالفا للقانون العراقي ولصلاحيات قوات التحالف، لكنه كان اقل ضررا  وتجنبا لخسارات بالارواح

لقد أدى ذلك العمل الشنيع إلى:

١-قتل الشخص المطلوب دون محاكمة.

٢- قتل مسوول عراقي رفيع المستوى

٣- قتل ٨ اشخاص اخرين لم تكن عليهم اي تهم جاهزة من بينهم ٤ موظفين عراقيين.

٤ -تعريض المواطنين المدنيين للخطر دون حاجة لذلك باعتبار ان الاستهداف حدث قرب مطار مدني

٥ -خرق السيادة العراقية

٦ -مخالفة الاطار القانوني للاتفاقية الأمنية بين البلدين

ـــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1282.05
الجنيه المصري 76.51
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
sajjad : لم يذكر خضر السلمان بان ال حسيني من عشائر بني اسد انما هي عشيرة مستقلة ولها فروعها ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
عيسى العمارات : احسنتم على الطرح الجرئ في الانساب وهو خير معين لمن يريد اتباع الحقائق بالتاكيد ان خيكان تحالف ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
دعاء العامري : نداء عاجل وصرخة مظلومين الى السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم لدينا شكوى بخصوص دائرة البعثات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
عباس المالكي : يجب أن تتولى جهة ما عملية فضح البعث حتى لا يضلل النشأ الجديد ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ام السادة : ويلهم من عذاب الله .. احتقرت نفسي كثيراً عندما كنت اقرأ عن معاناتكم شيخنا الفاضل لاننا كنا ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ابو علي : مع الاسف من المعيب على حكومة ومنذ اشهر بما فيها من اجهزة ومخابرات وامن وطني وجيش ان ...
الموضوع :
بيان صادر عن اللجان التنسيقيه للجامعات ذي قار الحكوميه والاهليه بعد الأحداث الأخيرة .
المهندسة بغداد : اضم صوتي الى صوتهم ..سيبقى السيدعادل عبد المهدي سطورا ً واضحة لاصحاب الاذهان السليمة ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : السيد عادل عبد المهدي الظاهر منه شخصية نزيهة ومحترمة ونظيفة وتصرف بما يتمكن لمواجهة ازمات معقدة جدا ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : للعلم فقط انه في اللغة الانكليزية ايضا عندما تذكر مجموعة كلمات في اخر كلمة منها تكتب الواو. ...
الموضوع :
ماذا تعرِف عن واو الثمانية؟!
ابو علي : الموضوع ليس بهذه البساطة انت امام وضع اجتماعي ناشئ وجديد يحتاج الى جهد كبير. تصور عندما يقوم ...
الموضوع :
نظرية القوات الامنية
فيسبوك