المقالات

وعي اقوى من السلاح !!


🖊ماجد الشويلي

 

وأنا اقرأ مفردات ماجاء بلقاء الامين العام لعصائب أهل الحق سماحة الشيخ قيس الخزعلي الاربعاء الماضي على قناة العهد الفضائية؛ ولكوني لم اتمكن من مشاهدة اللقاء تلفزيونيا،  اتاحتلي قراءة ماجاء فيه فرصة للتأمل والتدبر  بمفرداته اكثر مما لو شاهدته مباشرة .رغم اهمية التأمل بحركة الجسد عند المتحدث والتمعن بنبرة صوته والصياغات الشفوية المباشرة التي يعتمدها   رغم اهميتها للمحلل في الوصول الى غايته ، لكن وكما يبدو أن القرآءة وسهولة التوقف عند الكلمات والتعابير قد تكون اكثر نفعا ، لجهة الوقوف على المضامين الحساسة والمؤثرة في الحديث او الخطاب .

ومن أهم ما استوقفني في ذلك اللقاء هو التماهي التام مع رؤية المرجعية الدينية وتقييمها للوضع الراهن وتشخيصاتها لحل الازمة ، بل اكثر من ذلك فان منطق رجال الدولة والحرص على استقرارها وصيانة السيادة فيها ، بات واضحا وجليا بنحو يشير لتنامي الشعور بالمسؤولية والنضج الحركي والسياسي عند المتحدث وتشكيله الجهادي السياسي.

على العكس مما يراد تسويقه في الاعلام المضلل وترسيخه في اذهان المغرر بهم ، من أن قوى المقاومة في هذا البلد تعمل على تقويض الاستقرار فيه ولاتؤمن بكنف الدولة .

هذا ويمكن لك وأنت تقرأ مابين السطور أن تتحسس مرامي الرجل وغاياته ، وكأنه يتكلم وهو واثق أن هذه الرؤية لم تعد رؤيته وحده او رؤية فصيله وتشكيله الجهادي فحسب ، وانما هي تعبير عن خلاصة توجهات خط المقاومة عموماً.

والامر الملفت هو عودة الشيخ الخزعلي للحديث عن مؤامرة التخطيط لاغتيال السيد مقتدى الصدر،  بشكل يبدو فيه ان المؤامرة لازالت قائمة ، وهو إن دل على شئ فانما يدل على وجود قدرة استخباراتية مقتدرة لدى الاخوة في عصائب اهل الحق وقفت على تفاصيل المخطط الخبيث ، وهم يحذرون منه ويعملون على افشاله .

معربين عن استعدادهم التام للوقوف صفاً واحداً لجانب السيد مقتدى الصدر لمواجهة اعداء الامة ومشاريعهم الخبيثة .

خاصة وأن الشيخ الخزعلي قد أعرب عن استعدادهم للمساعدة في التحقيقات الرامية لكشف المتورطين بقتل المتظاهرين وتقديم للعدالة .

وهذه النقطة تحديداً تعد من اهم ركائز افشال مشروع الفتنة الذي يخطط له اعداء العراق ومحور المقاومة.

وبما أن مخطط اغتيال السيد مقتدى الصدر ومحاولة اتهام العصائب بذلك لازال قائما حتى الساعة ، فان الاتيان على ذكر هذا المشروع الخبيث هو تأكيد على الجهوزية التامة لافشال هذا المخطط بالوعي والتكامل والتكاتف بغض النظر عما اذا كانت هناك  خلافات وتقاطعات بينية هنا وهناك بين التيار الصدري والعصائب تتصاغر وتتلاشى أما المصلحة العليا للخط والمنهج الرسالي المقاوم.

إن هذا التعاضد يشكل نوعاً من التعبير عن وحدة المصير وفهم طبيعة التحديات والمخاطر الوجودية المحدقة بنا ، ومن شأنه بكل تأكيد أن يسهم عاجلا ام آجلا في بلورة رؤية سياسية موحدة بخصوص كل القضايا الجارية على الساحة العراقية بل والمنطقة والعالم.

وسنقطف ثماره اليانعة عما قريب باذن الله تعالى

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 75.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 314.47
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.73
التعليقات
المهندسة بغداد : بسم الله وبالله اللهم ارزقنا العافية والسلام ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني: غدا اول ايام شهر شعبان
المهندسة بغداد : مقالة ممتازة احسنتم ...
الموضوع :
إرفعوا أصواتكم !
نور صبحي : أليس جبريل عليه السلام نزل في ليلة القدر على الرسول وهي في رمضان.. كيف تقولون انه نزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
إبراهيم مهدي : لكن ورد في القرآن الكريم. .سورة البقرة الآية 185 ( في قوله تعإلى شهر رمضان الذي أنزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ليلى : احسنتم سيدي حفظكم الله ...
الموضوع :
نصائح الامام المفدى السيد السيستاني لمواجهة فايروس كورونا
عقيل الياسري : وبشر الصابرين ....اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض...!
زيد مغير : ما اروع ما كتبت سيدي الكريم وأتمنى ان ينشر ما كتبت في كل الصحف والمواقع . الف ...
الموضوع :
أين اختفى هؤلاء؟!
علاء الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اخي العزيز انكم تقولون لا توجد رواية ان الاسراء والمعراج في ال ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
خليل العراقي : السلام عليكم أنت تتكلم بدون منطق ... محمد علاوي ... أنسان شريف ... ترجم متطلبات المرجعية الشريفة ...
الموضوع :
أيها الرئيس المكلف اترك العنتريات الفارغة
لبيك ياعراق : ضاغطكم الدين الاسلامي ومدمركم المغرد ان شاء الله كرونا لن تذهب سدى حتى تطيح وتصاب كل علماني ...
الموضوع :
هكذا تسمحون لاعداء الدين بانتقاد الدين
فيسبوك